الرئيسية أخبار عالمية بايدن لا يتوقع إدانة ترمب في محاكمته بمجلس الشيوخ

بايدن لا يتوقع إدانة ترمب في محاكمته بمجلس الشيوخ

كتبه كتب في 26 يناير، 2021 - 10:04 صباحًا

صوت العدالة – وكالات

ذكرت شبكة «سي إن إن» أن الرئيس الأميركي جو بايدن عبر، أمس (الاثنين)، عن اعتقاده بأنه لن تكون هناك أصوات كافية لإدانة سلفه دونالد ترمب في محاكمته بمجلس في الشيوخ في إطار مساءلته.

وقالت الشبكة إن بايدن أبدى تشككاً في أن يصوت لإدانة ترمب 17 عضواً جمهورياً بمجلس الشيوخ، وهو العدد اللازم لهذه الخطوة إذا صوت جميع الديمقراطيين الخمسين لصالح الإدانة.

وأفادت «سي إن إن» بأنها أجرت مقابلة مقتضبة مع بايدن.

وسلّم الديمقراطيون القرار الاتهامي في حق الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب مساء أمس إلى مجلس الشيوخ، في خطوة تشكل رسمياً بدء محاكمته التاريخية ضمن آلية إقالة لاتهامه بـ«التحريض على التمرّد»، على خلفية أعمال العنف التي شهدها مقر الكونغرس حين اجتاحه أنصاره في السادس من يناير (كانون الأول) الجاري.

ويستدعي مجلس الشيوخ رسمياً ترمب بدءاً من اليوم (الثلاثاء)، غير أن المحاكمة لن تبدأ قبل التاسع من فبراير (شباط) المقبل.

وفي ذلك اليوم أيضاً، يؤدي أعضاء مجلس الشيوخ اليمين ليصبحوا محلفين في هذه الآلية التاريخية لسببين، إذ إنها المرة الأولى التي يتعرض فيها رئيس أميركي لآليتي عزل، والمرة الأولى التي يحاكم فيها رئيس بعد خروجه من البيت الأبيض.

وحمل النواب التسعة الذين عيّنتهم رئيسة المجلس نانسي بيلوسي «مدّعين عامّين»، بيان الاتهام وعبروا به وسط صمت مهيب مساء أمس الأروقة الطويلة المزينة باللوحات والتماثيل المؤدية إلى مجلس الشيوخ التي اقتحمها متظاهرون مؤيدون لترمب قبل أقل من ثلاثة أسابيع.

ثم تلا رئيسهم جايمي راسكين التهمة الموجّهة إلى الرئيس السابق التي لا يزال وقعها شديداً على أعضاء مجلسي الكونغرس الذي كانوا بأنفسهم شهوداً، لا بل كانوا هدفاً لأعمال العنف.

وأعلن النائب الديمقراطي عن ولاية ميريلاند أن ترمب حرّض «على العنف» و«عرض أمن الولايات المتحدة ومؤسساتها للخطر الشديد»، مشيراً خصوصاً إلى ما أدلى به الرئيس السابق من «تصريحات خاطئة» أنكر فيها فوز خصمه جو بايدن في الانتخابات الرئاسية في نوفمبر (تشرين الثاني).

وترمب متهم بتحريض أنصاره على مهاجمة مقر الكونغرس في وقت كان فيه أعضاؤه يصادقون على فوز بايدن بالرئاسة.

مشاركة