الرئيسية أحداث المجتمع مهرجان السمارة للكوميديا الحسانية يطفئ شمعته الثالثة.

مهرجان السمارة للكوميديا الحسانية يطفئ شمعته الثالثة.

IMG 20181222 WA0081.jpg
كتبه كتب في 22 ديسمبر، 2018 - 8:38 صباحًا

 

مكتب السمارة: عبد المجيد الخياطي/ رشيد بيسموكن

 

 

عاشت مدينة السمارة على إيقاع الكوميديا لمدة يومين من فعاليات مهرجان السمارة للكوميديا في نسخته الثالثة والذي دأبت على تنظيمه جمعية الحبشي للفنون السبعة حدث فني يترجم شعار المهرجان السمارة منبع للثقافة وملتقى للمبدعين كما يعتبر القائمون على تنظيم المهرجان انه موعدا فنيا سنويا يفسح مجال الإبداع امام نجوم المسرح والتلفزيون في مجال الكوميديا بالاقاليم الجنوبية والتنافس على جوائزه، وقد تميزت هذه النسخة بتنوع البرنامج العام الذي تعددت فقراته لتشمل دورة تكوينية في مجال المسرح والكوميديا الفردية لفائدة المواهب بالمؤسسات التعليمية من تأطير كل من الأستاذ عزيز أبلاغ والأستاذة علية اطوير اطارين من خريجي المعهد العالي لفنون المسرح والتنشيط الثقافي وتكريسا للانفتاح على العمق الإفريقي من خلال القواسم المشتركة للثقافة الحسانية فقد عملت إدارة المهرجان على تمتين الأواصر التي تربط مهرجان السمارة للكوميديا الحسانية بفنانين وأدباء ومبدعين من الشقيقة موريتانيا إذ ضم البرنامج مشاركة متميزة للوفد الموريتاني خلال هذه النسخة في مجموعة من فقرات البرنامج وأبرزها خيمة الطرائف الحسانية التي نشطها مقدم البرامج التراثية والثقافية نيمة لمغيفري في ليلة سمر متميزة كما تم توقيع اتفاقية شراكة بين ادارة المهرجان والقائمين على مهرجان الضحك بموريتانيا من اجل تبادل الخبرات والتجارب واستثمار التجربة الناجحة لمهرجان السمارة للكوميديا الحسانية في جوانبها التقنية والفنية وتسخيرها ضمن مهرجان الضحك بموريتانيا والاستفادة منها وفيما يخص نتائج المسابقة التي عرفتها الاطوار النهائية للمهرجان فقد تميزت الدورة بمنافسة قوية جدا وتم تتويج المتألق ابن مدينة السمارة الفنان الجميعي بوجمعة للمرة الثالثة على التوالي من خلال فوزه بالمرتبة الاولى وبالتالي الجائزة الكبرى لنجم كوميديا الصحراء 2018 والذي عبر على كون مشاركته هاته هي الاخيرة له في المسابقة كما أكدت ادارة المهرحان أنها ستسند له مهمة التحكيم كعضو في اللجنة، تجدر الإشارة إلى أن المهرجان هذه الدورة قد فسح المجال لاكتشاف طاقات جديدة على مستوى اللجان المسيرة على مستويات التنظيم و التنشيط والتي تواصل حمل مشعل رسم معالمه وإرهاصاته الأولى أطر وكفاءات أبانت عن تجربة وتمرس لتصل بالمهرجان إلى محطة إعتبرتها إدارة المهرجان كمرحلة المخاض وولادة جديدة بسواعد واعدة، كما عرفت هذه الدورة حضور متميز لوجهين فنيين معروفين على الصعيد الوطني في التلفزيون منال الصديقي وكذلك مجيد السعيدي وهي مناسبة لادارة المهرجان لرفع عبارات الشكر للسيد العامل الذي استقبلهما واجرى معهما لقاء تم الحديث فيه عن مشاركتهما المتميزة في فعاليات المهرجان الذي اصبح تقليدا سنويا يستقطب كبار نجوم الشاشة وطنيا وفرصة للتلاقي والتعارف والتنافس وتبادل التجارب في موعد أكد مدير المهرجان عمر ميارة أن موعد تنظيمه الدورة القادمة سيكون إن شاء الله خلال الفصل الأول من السنة القادمة.

مشاركة