الرئيسية أحداث المجتمع مدير الأكاديمية والمدير الاقليمي للتعليم بسطات يتابعان سير الامتحان الجهوي الموحد لنيل شهادة الباكلوريا.

مدير الأكاديمية والمدير الاقليمي للتعليم بسطات يتابعان سير الامتحان الجهوي الموحد لنيل شهادة الباكلوريا.

كتبه كتب في 15 يونيو، 2022 - 10:17 مساءً


صوت العدالة – عبدالنبي الطوسي

قام عبد المومن طالب مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات، صباح اليوم الاربعاء 15 يونيو ، بزيارة بعض مراكز إجراء الامتحانات بسطات، حيث عمل رفقة عبد العالي اسعيدي المدير الإقليمي لمديرية التعليم بسطات ، خلال اليوم الاول من الامتحان الجهوي الموحد لنيل شهادة الباكلوريا الخاصة بالمترشحات والمترشحين المتمدرسين (القطب العلمي والتقني والمهني) دورة يونيو 2022، بزيارة تفقدية لقاعات إجراء الامتحان لتتبع كافة الترتيبات والعمليات التربوية
بالثانوية التأهيلية ابن عباد و الثانوية التأهيلية سيدي العايدي
والثانوية التأهيلية الرازي، والتي تمر في ظروف جد عادية.
وتجدر الإشارة أن زيارة مدير الأكاديمية لمراكز الامتحان بسطات ، تدخل ضمن سياسة المواكبة والتتبع المتواصلة حيث أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات في بلاغ لها، أن الدورة العادية للامتحان الجهوي الموحّد الخاص بالمترشحات والمترشحين الأحرار بالنسبة لجميع المسالك والشعب، قد انطلقت يوم 13 يونيو 2022 بأكاديمية جهة الدار البيضاء سطات، في أجواء إيجابية، وأن هذه الاختبارات تستمر طيلة يومي 13 و14 يونيو الجاري، بالنسبة للمترشحين الأحرار الذين بلغ عددهم في هذه الدورة 34222مترشحا(ة).
وأن اختبارات الدورة العادية للامتحان الجهوي الموحّد السنة أولى بكالوريا الخاص بالمترشحات والمترشحين الممدرسين ستجرى يومي 15-16 يونيو 2022 بالنسبة لجميع المسالك والشعب، ويبلغ عددهم 89789 مترشحا(ة) بزيادة وصلت إلى 12.63 في المئة مقارنة مع السنة الماضية.
هذا، وكانت الأكاديمية قد اتخذت، بتنسيق مع المتدخلين المعنيين، كافة الترتيبات والتدابير من أجل تأمين ظروف الامتحان الجهوي الموحّد من خلال عقد سلسلة من الاجتماعات التنسيقية في مختلف مستويات التدبير، وتعبئة الأطر الإدارية والتربوية، وعقد وتشكيل لجن جهوية وأخرى إقليمية، قصد القيام بزيارات منتظمة إلى مراكز الإجراء التي بلغ عددها 315 مركزا خلال الدورة العادية للامتحان الجهوي الموحد السنة أولى بكالوريا، وهي مراكز تم الحرص على أن تتوفر على شروط تأمين المواضيع والعمليات الامتحانية، والحالة المادية الجيدة للتجهيزات، وكذا الموارد البشرية الكافية، وتسهر هذه اللجن في زياراتها إلى مراكز الإجراء على التثبت من التطبيق الصارم لتوجيهات وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ولاسيما مقتضيات دفتر مساطر تنظيم الامتحانات؛ بما يضمن احترام مبدإ الانصاف وتكافؤ الفرص أمام جميع المترشحات و المترشحين.
واغتنمت الأكاديمية هذه المناسبة لتتقدم بالشكر و التقدير لنساء ورجال التربية والتعليم بالجهة، والأطر الإدارية والمراقبة التربوية، وكذا السلطات الترابية والأمنية، والمجالس المنتخبة، وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلميذات والتلاميذ، وجميع المتدخلين في مختلف العمليات الامتحانية على المجهودات الاستثنائية المبذولة، خاصة في مجال الدعم التربوي طيلة الموسم الدراسي، وأيضا على تعبئتهم وانخراطهم المشهود في جميع مراحل الإعداد لإنجاح هذا الاستحقاق الهام، راجية كامل التوفيق والنجاح للمترشحات والمترشحين.

مشاركة