الرئيسية أخبار القضاء قضاة وأكاديميون واعلاميون يؤكدون من طنجة على ضرورة التصدي للأخبار الزائفة

قضاة وأكاديميون واعلاميون يؤكدون من طنجة على ضرورة التصدي للأخبار الزائفة

IMG 20230427 WA0020.jpg
كتبه كتب في 27 أبريل، 2023 - 4:54 مساءً

صوت العدالة- عبد السلام العزاوي

أكد الأستاذ عبد الرحمان حنين، رئيس قطب تتبع القضايا الجنائية وحماية الفئات الخاصة برئاسة النيابة العامة، على اهمية استحضار المسؤولية الاجتماعية للصحافة، باعتبارها مهنة شريفة، تساهم بشكل فعال في خدمة المجتمع، مما يجعلها تستحق لقب السلطة الرابعة، الشيء الذي يجعلها تخضع لالتزامات قانونية وأخلاقية.

وافاد الاستاذ عبد الرحمان حنين، باعتماد مؤسسة رئاسة النيابة العامة، لمجموعة من التدابير، تتوخى في جوهرها التصدي لظاهرة الاخبار الزائفة، مع نهج سياسة تواصلية، عبر الانفتاح على وسائل الاعلام الوطنية ، وكذا تقوية القدرات التواصلية للقضاة، من خلال تنظيم ورشات تكوينية.

وتساءل الاستاذ عبد الرحمان حنين، خلال الكلمة التي ألقاها باسم السيد مولاي الحسن الداكي الوكيل العام لدى محكمة النقض، رئيس النيابة العامة، في اليوم الدراسي المنظم بمدينة طنجة يوم الخميس 27 ابريل 2023، حول موضوع: (الصحافة ونشر الأخبار الزائفة بين النص التشريعي وميثاق اخلاقيات المهنة)، عن الوصفة المثلى، التي من شانها تحقيق التوازن بين حرية الصحافة وحماية الحياة الفردية للاشخاص، مع ضمان الممارسة المهنية للصحافة، عبر تحديد الحقوق والحريات، وضمان الحق في الحصول على المعلومة.

من جهته الح الدكتور بوشتى المومني رئيس جامعة عبد المالك السعدي، على وجوب وضع استراتيجية خاصة بالصحافة، تمكن من مافكحة المعلومات المضللة، مشيدا في الوقت ذاته بمجهودات مجموعة من وسائل الاعلام المسؤولة، المتمكنة من العمل بعيدا عن وسائل الترفيه والهجمات، عبر تطبيق المعايير المهنية، ونقل الحقائق، مع التشبت باخلاقيات المهنة.

واعتبر الدكتور بوشتى المومني، مجال التكوين جد مهم، لذلك كانت جامعة عبد المالك السعدي السباقة الى اعتماد مجموعة من التكوينات في مجال الصحافة، ان على مستوى الاجازات المهنية او الماستر.

وعبر الدكتور بوشتى المومني عن استعداده للعمل، على اعتماد تكوينات جديدة بجامعة عبد المالك تهتم بقانون الصحافة واخلاقيات المهنة، يساهم فيها اساتذة وخبراء، بغية مواجهة كل الممارسات التي تسيئ الى مهنة الصحافة.

من جانبه قدم الاستاذ عبد الله البقالي رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية، قراءة نقدية في القوانين المنظمة للصحافة، متطرقا، الى اشكالية الوساطة والتحكيم، و التعريف بالمؤسسة الصحفية، والتصنيفات الصحافية، في ظل تعدد المعاهد المانحة للشواهد في مجال الصحافة على المستوى الوطني.

من جانبها عالجت الاستاذة عائشة بلحاج وكيلة الملك لدى المحكمة الابتدائية المدنية بالدار البيضاء، موضوع:( علاقة الصحافة بالقضاء بين حرية التعبير واخلاقيات مهنة الصحافة)، فيما بسط نائب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالقنيطرة مجال حماية الحق في الخصوصية في ضوء القانون 13/88 وميثاق اخلاقيات مهنة الصحافة.

كما تضمن اليوم الدراسي المنظم من طرف مؤسسة بيت الصحافة بطنجة، ورئاسة النيابة العامة، وجامعة عبد المالك السعدي، الذي سيره الدكتور سعيد كوبريت و عرف حضور كل من الاستاذ بوشعيب الماحي وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بطنجة، الاستاذ شكري بربرة الكاتب العام لجامعة عبد المالك السعدي، الاستاذ هشام الوهابي نقيب هيئة المحامين بطنجة، جلسة تراسها الاستاذ مراد التادي الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بطنجة، اختير لها عنوان، محور التصدي للاخبار الزائفة، والتي عرفت مشاركة الاستاذ اسماعيل الجباري الكرفطي عضو هيئة المحامين بطنجة وعضو اللجنة الجهوية لحقوق الانسان بمنطقة شمال المغرب، الذي تطرق الضر رالناجم عن نشر الاخبار الزائفة وتأثرها على الفرد والمتجمع والمؤسسات.

مشاركة