الرئيسية غير مصنف سجن طنجة يتحول إلى كوانتانامو فهل تعلم بذلك أيها المندوب العام…؟

سجن طنجة يتحول إلى كوانتانامو فهل تعلم بذلك أيها المندوب العام…؟

IMG 20190420 WA0002.jpg
كتبه كتب في 20 أبريل، 2019 - 7:10 مساءً

توصلت جريدة صوت العدالة بطلب تدخل من اسرة احدى المعتقلين موجه إلى السيد المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج هذا نصه:

الى السيد المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج الرباط
من : نوال الوكيلوي
العنوان : شارع الجيش الملكي رقم 198 تطوان .
الموضوع : طلب تدخل عاجل من أجل إنقاذ سجين من التعنيف والضرب والتهديد والظلم والشطط في استخدام السلطة.

يشرفني السيد المندوب العام لإدارة السجون و إعادة الإدماج أن أستعرض على سيادتكم المحترم شكاية وطلب استغاثة وبعد كل التحية و التقدير.
لي عظيم الشرف أن أستعرض على جنابكم الكريم أنا الموقعة أسفله نوال الوكيلوي الحاملة للبطاقة الوطنية رقم 701472 L وابنة المعتقل عبد العزيز الوكليوي، المعتقل بالسجن المحلي طنجة 2 رقم الاعتقال 1028 وذلك لأجل التداخل العاجل لرفع الظلم عن ابي الذي يتعرض للضرب والتهديد والظلم والشطط في استخدام السلطة من طرف رئيس المعقل ونائبه لسبب مجهول، حيث اتصل بي والدى واخبرني كل ما جرى له من ضرب وتعسيف وسب وقذف وتهديد حيث انه يطلب بحقه امام جنابكم في فتح تحقيق في كل ما تعرض اليه ضرب وظلم وشطط في استخدام السلطة في موجه رئيس المعقل ونائبه .
كما سيدي المندوب العام المحترم ان والدي كان في كل زيارتنا له يحكي عن سوء المعاملة والتهديد الدائم وتعمد الاذلال من طرف رئيس المعقل وهذه العداوة راجعة بسب عمله السابق كحارس سجن لمدة 26 سنة .
وكما حرم من ابسط حقوقه القانونية حيث انه يعامل بعنصرية و لم يطلب أي استثناء في المعاملة عن باقي السجناء لكن انتهاكات رئيس المعقل ونائبه مع السجناء والانتهاكات الخطيرة التي تفوق الوصف من سوء المعاملة من طرف رئيس المعقل ونائبه و التعذيب والضرب الذي لا يستطيع احد السجناء التحدث او تقديم شكاية به خوفا منهم لان من يفعل ذلك او ينتقد هذه الأفعال الغير انسانية يكون مصيره تقييد أطرافه بالأصفاد ووضعه في زنزانة انفرادية ( الكاشو ) ، وقد رفض والدى تجاوز القانون معه او مع غيره من السجناء ويطلب بتطبيق سياسة المندوبية في العمل على تحسين وضعية السجناء من خلال تطبيق برنامج اعادة الادماج التي تعمل عليه المندوبية منذ سنوات

واكد لكم سيدى المندوب العام بناء على ما جاء عن لسان والدى اثناء مكالمة تليفونية واثناء زيارتي له ان رئيس المعقل ونائبه يقوموا بجملة من الممارسات التعسفية والسلطوية في حق ابي دون أي سبب يذكر، كما أنه حرمه من أبسط حقوقه التي يخولها له القانون، وأن الأوضاع داخل المؤسسة السجنية عكس ما يروج له خارج اسوارها من شعارات المعاملة الحسنة والاندماج.. فالسجن عبارة عن معتقل يعامل فيه السجناء كالعبيد، فيما يتفنن المسؤولون وخصوصا المدعو رئيس المعقل في اذلال النزلاء وحرمانهم من ابسط شروط الكرامة ناهيك عن الضرب والشطط في استعمال السلطة ويقول والدى بان المعاملة تزداد سوء وقسوة للنزلاء الذين يبدون أي اعتراض بحيث يضاعف لهم العذاب وسوء المعاملة.. والضرب بالقانون والتعليمات السامية والاتفاقيات الدولية عرض الحائط، وحتى ابسط حقوق السجناء في حالة المرض فإن رئيس المعقل يخاطبهم على شاكلة جلادي المعتقل السيئ الذكر تازمامارت ( ليبغا اموت اموت على الأقل نتهاناو منكم ) وعندما يخاطبه احد بالتوجيهات الملكية في الرعاية والاهتمام بنزلاء المؤسسات السجنية وتعليمات المندوبية يرد انا لست سياسيا ولا يستفزني احد باسم الملك ولا اخشى احدا… وعندما تماسك والدى بحقوقه القانونية دون طلب أي استثناء عن باقي النزلاء قام رئيس المعقل ونائبه بتعريضه للضرب مما نتج عنه كدمات على مستوى الظهر والارجل والسب والقذف وتعمد الازلال واؤكد سيدى المندوب العام المحترم ان الوضعية مأساوية في هذا السجن.
لدي التمس من سيادتكم الموقرة ما يلي ـ
وعليه، وانطلاقا من مسؤوليتكم، السيد المندوب العام المحترم، باعتباركم المدير العام للمندوبية ، نلتمس من جنابكم فتح تحقيق فوري ونزيه، كما نلتمس منكم اتخاذا كافة الإجراءات القانونية والإدارية اللازمة، في حالة تبوث جريمة الضرب والاهانة والعاملة العنصرية والشطط في استعمال السلطة، لتصفية حسابات مع معتقل ، ذنبه الوحيد، أن طالب بحقه القانوني في المعاملة الإنسانية و بالكف عن تجاوز القانون، كما نلتمس إيفاد لجان مختصة للوقوف على كافة الاختلالات التي تشهدها هذه المؤسسة على كل المستويات ، وتطبيق مقتضيات النصوص القانونية في حق من تثبت مخالفته لها أو إخلاله بها.
وتفضلوا، السيد المندوب العام، بقبول أسمى عبارات التقدير والاحترام
وأملنا ان يصل صوتنا الى اليكم للتدخل خصوصا لما نعلمه عنكم من نزاهة وصرامة في وجه كل مستبد..
وتقبلوا مني بكل احترام وتقدير جزيل الشكر والعرفان

التوقيع
نوال الوكييلي
ابنة المعتقل عبد العزيز الوكييلي

مشاركة