الرئيسية غير مصنف تيفلت..اللقاء التشاوري مع مكونات المجتمع المدني حول إعداد برنامج عمل الجماعة

تيفلت..اللقاء التشاوري مع مكونات المجتمع المدني حول إعداد برنامج عمل الجماعة

كتبه كتب في 26 أكتوبر، 2022 - 5:52 مساءً

صوت العدالة-عبد السلام اسريفي

احتضنت قاعة الاجتماعات بمقر دار الجمعيات،صباح اليوم الخميس 26اكتوبر 2022، اللقاء التشاوري التشاركي آلهام الذي نظمه مجلس جماعة تيفلت مع فعاليات المجتمع المدني، وهيئة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع و الذي تمحور حول إعداد برنامج عمل الجماعة للفترة الممتدة ما بين 2022 و 2027.

الجلسة الثانية من اللقاء التشاوري،تمحور حول وضعية خدمات القرب ،تقوية قدرات الفاعلين والحكامة،وأخيرا الادماج الاقتصادي للشباب.

في بداية اللقاء، أوضح مكتب الدراسات،أن الجلسة الثانية من اللقاء التشاوري،سيخصص لمناقشة بعض الاقتراحات،الخلصة أولا بخدمات القرب،ثم تقوية قدرات الفاعلين والحكامة،وأخيرا الادماج الاقتصادي للشباب،مؤكدا،أن المكتب سيسجل كل اقتراحات الفاعلين، وسيتم تضمينها لبرنامج عمل الجماعة لهذه الولاية.

وحول المحور الأول، ركزت جل المداخلات، على قطاع التعليم،خاصة ما يتعلق بموقع بعض المؤسسات التعليمية، ما يجعلها بعيدة عن المتعلم، وتشكل بالتالي عائقا أمام تعلمه والعملية التعلمية التعليمية بشكل عام، مقترحين قبل إحداث المؤسسات التعليمية العامة والخاصة،إجراء بحث ودراسة لكل الجوانب ومعالجة المعطيات السكانية والاجتماعية،لتفادي غياب التلاميذ عن الدروس،وبالتالي،التسبب في الهدر المدرسي،هذا بالاضافة الى إحداث فضاءات رياضة داخل المؤسسات، ومرافق خاصة بالأشخاص في وضعية اعاقة،خاصة الصحية منها،مع توفير فضاءات خضراء بمحيط المؤسسات التعليمية،وتنظيم دوريات للأمن لتأمين محيط المدارس،من أعمال التحرش والاعتداء.

هذا، وركزت بعض المداخلات،على إحداث مراكز القرب الصحية ببعض الأحداث الآهلة بالسكان،كحي الرشاد،وحي السعادة،والحي الجديد،أولا لتخفيف العبء على المراكز الموجودة،وتقربب الخدمات الصحية من السكان.

كما همت بعض المداخلات، الفضاءات الخضراء بالمدينة،التي تشكل متنفسا للساكنة،لذلك،كان اقتراح إحداثها في جل الأحياء،لتحقيق عدالة مجالية،لكن،يبقى مشكل الوعاء العقاري،عائقا أمام هذا المشروع، هذا بالاضافة الى الاهتمام بمداخل المدينة وتأهيلها كما هو الشأن بالمدهل الشرقي للمدينة،مع إحداث ملاعب للقرب ببعض الأحياء كحي الرشاد، باعتباره الأكثر سكانا، وملعب لكرة القدم ،والرياضات الأخرى،لكن، يبقى دائما،حسب مكتب الدراسات، مشكل الوعاء العقاري عائقا أمام تحقيق كل هذه الأفكار وتنزيلها على أرض الواقع.

رئيس جماعة تيفلت،الذي حضر هذا اللقاء،وبعد استماعه لمجمل المداخلات،أكد،أن الجماعة لها اختصاصات محلية،وأن ما جاء في بعض المداخلات،يدخل ضمن اختصاصات المؤسسات العمومية للدولة،وهذا لا يمنع من تسجيل بعض الاقتراحات،التي جاءت في بعض المداخلات،والتي اشتغل عليها ولا زال المجلس الجماعي للمدينة،وهي من اختصاصاته،سواء المتعلقة بالبنيات التحتية أو بعض المرافق الحيوية،لتوفير الراحة والسكينة والأمن للساكنة، متمنيا في نهاية كلامه،أن يتم التركيز على الامور المتعلقة بخدمات القرب للمواطن وراحته وسلامة جسده وأسرته.

وفي نهاية هذا اللقاء،تم جرد جل الاقتراحات التي تم اقتراحعا من قبل فعاليات المجتمع المدني المحلي،ودعمها بمعطيات جديدة،في انتظار،مناقشتها،وتضمينها لبرناج عمل الجماعي للفترة الممتدة ما بين 2022 و 2027.

مشاركة