الرئيسية تعزية تعزية و مواساة في وفاة أحمد بحار.

تعزية و مواساة في وفاة أحمد بحار.

كتبه كتب في 2 أبريل، 2022 - 9:23 مساءً

“يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي”
بقلوب مكلومة ونفوس مؤمنة بقضاء الله وقدره، وببالغ الحزن والأسى، تلقى نبيل العواملة وعائلته نبأ وفاة المشمول برحمة الله أحمد بحار .
وعلى إثر هذا المصاب الجلل الذي لا راد لقضاء الله فيه، يتقدم نبيل العواملة وعائلته  بخالص العزاء والمواساة إلى أسرة بحار قاطبة وخاصة نبيل وحسن وصفاء وسلوى بحار ووالدتهم، والى كافة أفراد أسرة وعائلة الفقيد وذويه المكلومين، متضرعين إلى العلي القدير سبحانه وتعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنات رضوانه وأن يتقبله في الفردوس الأعلى مع الرسل والأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً، ونسأل الله تعالى أن يلهم أهله وذويه جميل الصبر و السلوان، إنه سميع مجيب وبالاستجـابة جدير.
اللهم اغفـر له وارحمه واعف عنه وأكرم نزله .
وإنا لله وإنا إليه راجعون.
 

مشاركة