الرئيسية أخبار القضاء تحديث منظومة العدالة المشاريع والرهانات ، موضوع يوم تكويني بقصر العدالة بوجدة بحضور مسؤولين قضائيين وإداريين وأكاديميين.

تحديث منظومة العدالة المشاريع والرهانات ، موضوع يوم تكويني بقصر العدالة بوجدة بحضور مسؤولين قضائيين وإداريين وأكاديميين.

IMG 20231028 WA0020.jpg
كتبه كتب في 28 أكتوبر، 2023 - 2:01 مساءً

صوت العدالة: عصام بوسعدة

نظمت الجامعة الوطنية لقطاع العدل ، وودادية موظفي قطاع العدل يوما تكوينيا في موضوع ” تحديث منظومة العدالة المشاريع والرهانات ” وذلك يوم الجمعة 27 أكتوبر 2023 بقصر العدالة بوجدة، بحضور مسؤولين في ودادية موظفي قطاع العدل ، والجامعة الوطنية لقطاع العدل ، و محكمة الإستئناف بوجدة ،بالاضافة إلى هيئة المحامين بوجدة ، وكلية الحقوق بوجدة، وممثل نادي قضاة المغرب وممثل عن الودادية الحسنية للقضاة، والمديرية الفرعية الإقليمي لوزارة العدل .

وإفتتحت اللجنة المنظمة الجلسة الافتتاحية خلال هذا اليوم التكويني الذي نظمت أشغاله بقصر العدالة بوجدة، بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم والنشيد الوطني ، كما شهدت كلمات عدد من المسؤوليين القضائيين والإداريين وممثل عن وزارة العدل ، وإنتهت الفقرة الصباحية بتكريم عدة شخصيات من أطر كتابة الضبط المحالين على التقاعد وكذا المشرفين على خلايا المعلوميات وهم كالآتي:

_ الأستاذة نصيرة سعيد .
_ الأستاذ أحمد شحواتي.
_ الأستاذ فاطمة كندوزي .
_ الأستاذ ميمون مريمي.
_ الأستاذ مقران محمد .
_ الأستاذة جليلة كروط .
_ الأستاذ محسن الدكالي.
_ الأستاذ إسماعيل اجداين.
الأستاذ عبد الصمد الرمضاني. الأستاذ عز الدين الزكاي .
_ الأستاذ خالد الصالحي.

وفي تصريح صحفي لموقع ” صوت العدالة ” أوضح رئيس اللجنة المنظمة لهذا اليوم التكويني ، الأستاذ عبد الوهاب التجمعتي وهو منتذب قضائي لدى النيابة العامة بمحكمة الإستئناف بوجدة ، أن هذا اليوم التكويني يأتي في سياق تنظيم مجموعة من الندوات واللقاءات عل المستوى الوطني، مبرزا أن إختيار هذا الموضوع ليس على سبيل الصدفة أو العبث ، وإنما يأتي في سياق مجموعة من المشاريع التي تعرفها وزارة العدل، مضيفا أن ” تحديث منظومة العدالة ” ليس وليد اليوم وإنما هو مشروع ملكي ووطني ، منذ إطلاق الحوار حول إصلاح منظومة العدالة في ماي 2012 ولا يزال مستمرا إلى الآن.

وأكد التجمعتي أن هناك مجموعة من التحولات الكثيرة والعميقة جدا التي نحاول أن نواكبها خلال هذا اليوم التكويني ، على سبيل المثال بما يتعلق بتعديل المسطرة المدنية والجنائية ،بالإضافة إلى التحول الرقمي الذي يعرفه قطاع العدل والذي قطع أشواط مهمة في هذا المجال، خصوصا في المحاكمات عن بعد التي إنطلقت مع واقعة كورونا ،وما إستتبعه من تحديث لنظم المعلوميات ، بما يساهم بالرقي والرفع من جودة الخدمات سواء المواطنين أو مختلف المرتفقين، للوصول إلى المحكمة الرقمية التي تعتبر مشروع كبير يسعى المغرب لتحقيقه ، مضيفا بأن اللجنة المنظمة حرصت في هذا اليوم التكويني لمشاركة متنوعة لأكاديميين ومختلف المتدخلين في قطاع العدل ، للإستفادة من وجهات نظر منطقية وموضوعية تساهم في صياغة توصيات نافعة بحول الله تعالى.

و عرفت الجلسة العلمية المسائية مداخلات مهمة حافلة بالمواضيع ذات الصلة بهذا اليوم التكويني ، حيث إفتتحت على الساعة الرابعة بعد الزوال ، بتقديم الأستاذ فريد أوسي رئيس قسم بمديرية الشؤون المدنية ، مداخلة في موضوع ” تحديث منظومة العدالة بين واقع الممارسة وآفاق التطوير، مشروع قانون المسطرة المدنية نموذجا ” ، وحول موضوع ” الرقمنة آلية لتدبير الزمن القضائي ” كانت مداخلة للأستاذة فاطمة قدوري رئيس مصلحة كتابة الضبط بالمحكمة الإبتدائية بتاوريرت .

وتحدث الأستاذ عماد مجاوي نائب وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بوجدة في مداخلته في موضوع ” المحكمة الرقمية ودورها في تحديث منظومة العدالة ” ، بالإضافة إلى مداخلة للأستاذ بكلية الحقوق بوجدة محمد البداوي في موضوع ” منظومة العدالة في ظل التحول الرقمي : أي مكانة للرأسمال البشري”، والأستاذ بدر الدين عبد المجيد مهندس إعلاميات بوزارة العدل- المركز الجهوي للحفظ بمراكش، في موضوع ” التحديث بقطاع العدل في مسارات متقاطعة ” ، والأستاذ مراد مختاري محامي بهيئة وجدة في موضوع ” الإدارة القضائية مدخلا للتحديث .

مشاركة