الرئيسية غير مصنف بالصور : تدشين زمرة جديدة للجمارك بالجهة الشرقية بمدينة تاوريرت.

بالصور : تدشين زمرة جديدة للجمارك بالجهة الشرقية بمدينة تاوريرت.

كتبه كتب في 18 نوفمبر، 2022 - 2:49 مساءً

متابعة : أحمد

أشرف عامل إقليم تاوريرت السيد “العربي التويجر” والمدير الجهوي للجمارك السيد “عبد الرحيم قلوش” على تدشين زمرة الجمارك بمدينة تاوريرت بمناسبة الذكرى السابعة والأربعون للمسيرة الخضراء وعيد الاستقلال المجيد.


وسيشكل المركز الجديد لزمرة الجمارك، الممول من طرف الخزينة العامة للمملكة بكلفة مالية تناهز 2.307.845،67 درهم ، إضافة إلى المستودع عبارة عن مخزن سيتم تخصصه لتخزين، وستشكل الزمرة التي تم تدشينها تعزيزا للمراقبة الجمركية على مستوى المدينة و الجهة ككل.


وتمت عملية التدشين بحضور كل من السادة السيد “العربي التويجر” عامل إقليم تاوريرت والسيد “عبد الرحيم قلوش” المدير الجهوي لإدارة الجمارك والضرائب الغير المباشرة بالجهة الشرقية، والسيد”محمد البعون” المدير الإقليمي بالناظور والسيد “سعيد الدروي” رئيس مصلحة الموارد البشرية بالإدارة الجهوية والسيد “دريس النقام”رئيس الشعيبة الجمارك بالناظور، والسيد “المهدي بن داوود ” المدير الاقليمي بمدينة وجدة والسيد “عبد المجيد بوحماية”رئيس الشعيبة الجمارك بمدينة وجدة، وعدد من رؤساء المصالح الإدارية للوجيستك والرجال السلطة المحلية ورؤساء المصالح بالعمالة تاوريرت.
كما جاء على لسان السيد المدير الجهوي، أن هذا الفضاء الجديد سيعزز المراقبة الجمركية على مستوى المنطقة، وسيحسن من مستوى الأداء خصوصا وأنه يتوفر على كل الظروف الملائمة للاشتغال وأحدث آليات العمل.

كما تم إعطاء إنطلاقة تشييد دار المسنين من خمسة نجوم و الاولى من نوعها بالمغرب حيث تتوفر على مسبح وفضاءات رياضية ومشتل لمحاربة الروتين اليومي للمسنين وتجاوز الشكل القديم لموسسات رعاية المسنين التي عبارة عن قاعة للانتظار، حسب ما أكده السيد “عبد المجيد باردة” رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية.


ويساهم في إنجاح هدا الورش الإجتماعي البالغ الأهمية إلى جانب المحسين الدي سيتكلف بمصاريف البناء ، ووزارة الداخلية بالارض و المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
ويعتبر الفاعل الاقتصادي والجمعوي ” عبد المجيد بادرة” من الشخصيات التي لها بصمات راسخة بأعمال مضيئة فهو علامة بارزة في سماء الخير و البر و الإحسان يبحث بصدق وإخلاص عن المحتاجين ليواسهم ويخفف من معاناتهم وآلامهم ومد يد العون لهم.

مشاركة