ارتفاع الدرهم مقابل الأورو – جريدة صوت العدالةارتفاع الدرهم مقابل الأورو | جريدة صوت العدالة

ارتفاع الدرهم مقابل الأورو

السبت 01 فبراير 2020 - 12:42

صوت العدالة – اقتصاد / وكالات

أفاد بنك المغرب بأن الدرهم ارتفع بـ 0,36 في المائة مقابل الأورو، وانخفض بـ 0,41 في المائة مقابل الدولار، وذلك خلال الفترة ما بين 23 و 29 يناير الجاري.

وأبرز البنك المركزي، في مذكرة حول مؤشراته الأسبوعية ، أنه لم يتم خلال هذه الفترة إجراء أي مناقصة في سوق الصرف، مسجلا إلى انه حدود 24 يناير الماضي استقر صافي الاحتياطيات الدولية من أسبوع إلى آخر عند 243,9 مليار درهم ، مسجلا بذلك ارتفاعا نسبته 6,4 في المائة .

وخلال الفترة ما بين 23 و29 يناير الجاري، أفاد بنك المغرب بأنه ضخ ما مجموعه 57,7 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب عروض، منها 2,3 مليار درهم مخصصة في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة و3,8 مليار درهم مقدمة في شكل مبادلة للصرف، ليصل إجمالي حجم التدخلات إلى 63,8 مليار درهم.

وأبرزت المذكرة أن المعدل البنكي خلال هذه الفترة استقر عند 2,29 في المائة، فيما سجل الحجم اليومي للمبادلات 3،1 ملايير درهم، مشيرة إلى أنه خلال طلب العروض ليوم 29 يناير (تاريخ الاستحقاق 30 يناير)، ضخ بنك المغرب مبلغ 67,1 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام.

وبخصوص نشاط البورصة، أوضح المصدر ذاته أن مؤشر مازي تراجع بنسبة 0,8 في المائة، ليستقر بذلك أداؤه منذ بداية السنة عند 3 بالمائة.

وأضاف بنك المغرب أن التطور الأسبوعي في المؤشر المرجعي يعكس، أساسا، الانخفاضات المسجلة في المؤشرات القطاعية لـ “الاتصالات ” ب 1،3 في المائة و “الأبناك” بـ0,7 مشيرا إلى أنه في المقابل سجل قطاعا “الكهرباء” و”الموزعين” ارتفاعا على التوالي ب 3،6 في المائة و 1،8 في المائة .

مقالات ذات صلة

حوالي 452 مليار درهم.. قيمة المعاملات التجارية بين المغرب وأروبا خلال 2020

حوالي 452 مليار درهم.. قيمة المعاملات التجارية بين المغرب وأروبا خلال 2020

استقرار تدفقات الاستثمارات الأجنبية المباشرة في 7,86 مليار درهم حتى متم ماي

استقرار تدفقات الاستثمارات الأجنبية المباشرة في 7,86 مليار درهم حتى متم ماي

شركة الخطوط الملكية المغربية/برمجة الصيف.. أزيد من 70 في المئة من الطاقة الاستيعابية مازالت متاحة للتسويق

شركة الخطوط الملكية المغربية/برمجة الصيف.. أزيد من 70 في المئة من الطاقة الاستيعابية مازالت متاحة للتسويق