الرئيسية أحداث المجتمع مؤتمر وطني لمهنيي نقل البضائع في المغرب لمناقشة التحديات المعاصرة

مؤتمر وطني لمهنيي نقل البضائع في المغرب لمناقشة التحديات المعاصرة

7850765e 8cab 44a6 88dc 90396ca7fae9.jpeg
كتبه كتب في 19 مايو، 2023 - 7:27 مساءً

منير بنكبيرة/صوت العدالة

في خطوة هامة تأتي بمناسبة استكمال عامه الأول، أعلن اتحاد جمعيات مهني النقل بالمغرب عن تنظيم المؤتمر الوطني الأول لقطاع النقل بالمملكة. وسيتم عقد المؤتمر في الـ28 من مايو 2023، ابتداءً من الساعة التاسعة صباحًا، في مركز موالي علي الشريف الواقع في مدينة توريرت.

يهدف هذا المؤتمر إلى مناقشة ودراسة عدد من المشاكل والتحديات التي يواجهها قطاع النقل في المغرب، في ظل الظروف الصعبة والتحولات التي يشهدها القطاع. ومن بين هذه المشاكل، يمكن ذكر:

  1. الضريبة الجزافية: سيتم التطرق إلى هذا الأمر ومناقشة آثاره على المهنيين والقطاع بشكل عام.
  2. حرمان بعض المهنيين من الدعم المادي المخصص لهم: سيتم استعراض الحالات التي تعاني من عدم توفر الدعم المالي لبعض المهنيين وتداعيات ذلك على أدائهم وقدرتهم على الاستمرار في العمل.
  3. التعديلات في المدونة القانونية: سيتم مناقشة التعديلات الأخيرة التي أدخلتها وزارة النقل على المدونة القانونية للقطاع وتقييم تأثيرها على المهنيين والشاحنات.
  4. عدم تسوية وضعية المهنيين: سيتم تسليط الضوء على حاجة المهنيين إلى تسوية وضعياتهم وتوفير الظروف المناسبة لمزاولة مهنتهم بكفاءة واستدامة.
  5. عدم تسوية وضعية المركبات ذات الأحمال الثقيلة.
    استعراض ومناقشة عدم تسوية وضعية المركبات ذات الأحمال الثقيلة التي تتراوح بين 5.3 طن و19 طن، والتحديات التي يواجهها أصحاب هذه المركبات في ظل القوانين الحالية.

وتهدف هذه النقاشات إلى استعراض المشكلات المحددة وتحليل الأسباب والتأثيرات المحتملة لكل منها، ومن ثم تقديم مقترحات وحلول ترضي الجميع. سيتم دعوة جميع الفاعليات ذات الصلة، سواء الشخصيات الفردية أو الهيئات والجهات المهتمة، للحضور المكثف والمشاركة الفعالة في المؤتمر.

يهدف هذا المؤتمر إلى إيجاد توافق وحلول شاملة وعادلة لتلك المشاكل، من خلال التعاون والتفاعل بين المهنيين وأرباب الشاحنات والجهات ذات العلاقة. سيكون المؤتمر فرصة للتبادل المثمر للآراء والخبرات، وتعزيز التعاون والتنسيق بين جميع الأطراف لتحقيق تطور وتحسين في قطاع النقل بالمغرب.

من المتوقع أن يسهم هذا المؤتمر في رسم خريطة طريق مستقبلية لتطوير القطاع وتحقيق تحسينات جوهرية، بما في ذلك إصلاح التشريعات والسياسات ذات الصلة، وتعزيز الدعم المالي والمادي للمهنيين، وتحسين ظروف العمل والتشغيل، وتطوير برامج تدريب وتأهيل للعاملين في هذا المجال.

وفي النهاية، يجب على الجميع أن يعترفوا بأهمية قطاع النقل في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المغرب، وأن يعملوا جميعًا على تحقيق التحسينات والتغييرات اللازمة لتعزيز القطاع وتحسين ظروف العمل للمهنيين فيه. سنكون على أمل أن يؤدي هذا المؤتمر إلى نتائج إيجابية وخطوات عملية لتعزيز قطاع النقل وتحقيق التنمية المستدامة في المغرب.

مشاركة