الرئيسية أحداث المجتمع لافارج هولسيم سطات تجهز وتعطي انطلاقة أقسام ذكية مندمجة بحضور المدير الاقليمي للتعليم.

لافارج هولسيم سطات تجهز وتعطي انطلاقة أقسام ذكية مندمجة بحضور المدير الاقليمي للتعليم.

IMG 20240221 WA0024.jpg
كتبه كتب في 21 فبراير، 2024 - 4:04 مساءً

صوت العدالة- عبدالنبي الطوسي

أعرب المدير الاقليمي للتعليم بسطات، أن تواجده اليوم بفرعية تمدروست يتجلى في افتتاح اقسام متعددة الوسائط المجهزة من طرف شركة لافاج هولسيم، وتدخل في اطار الشراكة مع مديرية التعليم سطات، وهي مبادرة تنضاف الى مجموع عمليات دعم المؤسسات التعليمية المحيطة بالمؤسسة ويتعلق الامر بإعداد وتجهيز ثلاث مؤسسات وهي الوحدة المدرسية وم. م اللبنة موالين الواد ومركزية سيدي حجاج القديم والتي تتمثل في معدات خاصة بحواسيب مرتبطة بشبكة الانترنيت وسبورات تفاعلية وهي وسائط مهمة لدعم التمدرس ودعوة لباقي الشركات المواطنة لدعم المؤسسات التعليمية بما فيها شركات القطاع الخاص.
من جانبه محمد بنسودة مدير معمل لافارج هولسيم سطات اكد ان مكونات مؤسسة لافارج هولسيم جد فخورة اليوم الأربعاء 21 فبراير بهذه العملية النبيلة المتمثلة في تجهيز وإعداد اقسام ذكية محيطة بمعامل لافاج هولسيم وهي عملية ممعممة بجميع ربوع المملكة والتي تدخل في اطار المسؤولية الاجتماعيه لإعداد برنامج ” نبنيو الحياة” ويتعلق الامر بجماعة المزامزة وجماعة سيدي حجاج والتي تشمل إعداد وتجهيز ثلاث مدارس للحصول على اقسام مندمجة وهذه العمليه تدخل في اطار سياسة المسؤولية الاجتماعية للمؤسسة من اجل تحسين جودة التعليم وإعطاء الفرصة للتلاميذ قصد محاكاة التكنولوجيا الحديثة ودخول عالم الرقمنة، وهي ضرورة ملحة لمسايرة تقدم البلاد، ارتباطا بالعناية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله من أجل تحديث منظومة التربية و الرفع من جودة التعليم.
من جانب آخر أكد عمر مرحام مسؤول الموارد البشرية والعلاقات العامة على أن مجموعة”لافارج هولسيم المغرب ” Lafarge Holcim Maroc، من خلال هذه الأنشطة تواصل انخراطها بقوة في دعم التمدرس بتوسيع العرض المدرسي والمساهمة في محاربة الهدر والانقطاع المدرسي في صفوف تلاميذ القرى، ولا سيما تلاميذ جماعة المزامزة وسيدي حجاج
ويتمثل انخراط المجموعة في العديد من المبادرات التي تم تنفيذها في إطار برنامج المسؤولية الاجتماعية والمجتمعية، والهدف الرئيسي منه هو خلق قيمة مشتركة وبناء روابط دائمة مع الساكنة المجاورة .
وأكد عمر مرحام أن التعليم هو أحد أولويات هذا البرنامج ،وكان دائما يشكل ركيزة تاريخية لالتزام شركتنا اتجاه التجمعات السكنية والسكان الذين يعيشون بالقرب من موقع معامل المؤسسة .
وقال إن مجموعة لافارج هولسيم سطات تنفذ بانتظام مشاريع مسؤولة ومستدامة بهدف دعم تعليم الأجيال الصاعدة ، مع إيلاء اهتمام خاص لمكافحة الهدر المدرسي وربط تعليم العالم القروي بالتكنولوجيا الحديثة لما له من دور اساسي في التعلم والتكوين على غرار باقي المؤسسات بالمدن.
حكيمة كوريش مسؤولة الاشغال الفنية والمسؤولية الاجتماعية من جانبها بمعمل لافارج هولسيم سطات أبرزت أن مصنع سطات سبق وان نظم عمليات توزيع المحافظ واللوازم المدرسية لفائدة التلاميذ واليوم وفي إطار رقمنة التعليم وتشجيع وتطوير وسائط التمدرس أعطت لافارج هولسيم سطات انطلاقة الاقسام الذكية بثلاثة مدارس مجهزة بحواسيب ثابتة ومحمولة مرتبطة بالانترنيت وسبورات تفاعلية ومطبعات ومكبرات للصور تمكن التلاميذ من الولوج للعالم الرقمي وهي فرصة تؤكد على انفتاح شركة لافارج هولسبم على محيطها بإشراك المجتمع المدني من أجل مسؤولية اجتماعية قادرة على الرفع من جودة التعليم ومحاربة الهدر المدرسي.

مشاركة