الرئيسية أخبار وطنية قافلة البرلمان المتنقل تحط رحالها بطنجة

قافلة البرلمان المتنقل تحط رحالها بطنجة

كتبه كتب في 6 أغسطس، 2022 - 5:59 مساءً

صوت العدالة – عبد السلام العزاوي.

حطت بمدينة طنجة، يوم السبت 06 غشت 2002، قافلة البرلمان المتنقل في نسختها السادسة، المنظمة من طرف حكومة الشباب الموازية، بشراكة مع مؤسسة (فريديريش ناومان).

والتي عرفت جسلتها الافتتاحية، حضور مسؤولين و منتخبين، وفاعلين جمعويين. نذكر منهم، عبد السلام الصديقي وزير التشغيل السابق، النائبة البرلمانية عن دائرة طنجة تطوان الحسيمة زينب سيمو، ياسين العرود رئيس الجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة بجهة الشمال وعضو غرفة التجارة والصناعة والخدمات لطنجة تطوان الحسيمة، النائبة البرلمانية سلوى الدمناتي، عصام الغاشي نائب عمدة طنجة، عبد الواحد بولعيش رئيس لجنة الشؤون الثقافية والاجتماعية والرياضية والعلاقات مع المجتمع المدني بجماعة طنجة، الحسين العتيق عضو المجلس الجماعي لطنجة، عبد الواحد اعزيبو المقراعي المدير الجهوي لقطاع الشباب بطنجة تطوان الحسيمة، عبد الحميد الأحمدي رئيس المجلس الإقليمي للعرائش، فؤاد أسعود المدير الإقليمي بالفحص انجرة لقطاع الشباب.
وفي كلمة له بالمناسبة أوضح إسماعيل الحمراوي رئيس حكومة الشباب الموازية، بكون الدورة السادسة من البرلمان المتنقل، تتوخى في جوهرها تكوين أكثر من 40 شاب وشابة، المنتمين لمختلف قرى ومدن جهة الشمال، حول آليات وتقويم السياسات العمومية.
وتهدف الدورة السادسة للبرلمان المتنقل المنظمة بطنجة، حسب إسماعيل الحمراوي، جعل من الشباب آلية حقيقية لتقديم بدائل ومقترحات على مستوى السياسات الترابية، وذلك بحكم الحاجة الماسة لإشراك الشباب في صنع القرارات السياسية.
واعتبر إسماعيل الحمراوي، البرلمان المتنقل، الذي يجوب مختلف ربوع المغرب، يعد مناسبة للتواصل والتفاعل مع الشباب، الذي يعيش على وقع القلق والحيرة على مستوى السياسات العمومية، بحكم القضايا المتربطة، بعوامل ثقافية وسياسية واجتماعية.
من جهتها أكدت زينب السيمو النائبة البرلمانية عن دائرة طنجة تطوان الحسيمة، على وجوب تكوين الشباب في مجال السياسات العمومية، مفيدة بممارسة مهامها داخل قبة البرلمان على أكمل وجه، من خلال المواظبة على الحضور في الجلسات وفي اجتماع اللجان، مع انتقاء المقترحات من عند المواطنين، وطرحها على شكل أسئلة للوزارة المعنية.
وفي تصريحها لنا اعتبرت رجاء معاشي عضوة في اللجنة التنسيقية لقافلة البرلمان المتنقل بحكومة الشباب الموازية، وزيرة شابة مكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، اللقاء يهدف إلى تكوين شباب جهة طنجة تطوان الحسيمة، وتقريبهم من عمل ومحاكاة البرلمان وكيفية طرح الأسئلة، مع تقريبهم مما يقع في قبة البرلمان، و كيفية اتخاذ القرارات والتطرق للسياسات العمومية.
وأفادت رجاء معاشي، بان مهمتها في حكومة الشباب الموازية، ليس إيجاد الحلول، بل تتبع مغاربة العالم، عبر التقرب منهم وطرح المشاكل التي يتعرضون إليها سواء في بلاد المهجر، أو في المغرب. وذلك عبر جمع جميع مقترحاتهم و مشاكلهم، وتقديمها إلى الحكومة المغربية في كتيب، خاصة مع التفاعل مع مجموعة من المقترحات بشكل ايجابي، من طرف الجهات المعنية.

مشاركة