الرئيسية أحداث المجتمع عودة المسابقة الدولية المرموقة “جائزة الحسن الثاني الكبرى”للتباري بمراكش.

عودة المسابقة الدولية المرموقة “جائزة الحسن الثاني الكبرى”للتباري بمراكش.

كتبه كتب في 20 مارس، 2022 - 3:08 مساءً

يوسف العيصامي: صوت العدالة

عقب تداعيات انتشار فيروس كورونا ، قررت السلطات المغربية المختصة تأجيل نسختى 2020 و 2021 من سباق جائزة الحسن 2 الكبرى للتنس إلى موعد لاحق.
ومنذ فتح الحدود المغربية ، علمنا من مصادرنا الخاصة ، عودة هذه المسابقة الدولية المرموقة “جائزة الحسن الثاني الكبرى”للتباري بمراكش.
وستقام النسخة 36 وهي أكبر بطولة في إفريقيا هذا العام في المدينة الحمراء في الفترة من 3 إلى 10 أبريل. وهو موعد يتزامن مع بداية شهر رمضان المبارك.
ونتيجة لذلك أنطلقت اخبر الاستعدادات على قدم وساق بالنادي الملكي للتنس حيت يظهر ان جميع مكونات النادي كخلية نمل .
وفي هذا السياق ، استقبل مؤخرا والي جهة مراكش آسفي ، السيد كريم قاسي لحلو بمقر الولاية
السيد عزيز تفنوتي رئيس النادي الملكي للتنس بمراكش برفقة مدير الدورة وبطل التنس السابق هشام أرازي وعدد وعصوين آخرين من النادي لعرض الترتيبات التنظيمية والبرنامج العام للنسخة 36.
من جانبه أكد السيد والي الجهة كل المساندة وكذلك الدعم الضروري والكامل لإنجاح هذا الحدث العالمي .
وفي السياق ذاته ، استقبلت نفس اللجنة أيضًا في مقر البلدية بمراكش من قبل نائب رئيسة المجلس الجماعي السيد الفجالي ورؤساء الدوائر الذين أكدوا أن العمدة فاطمة الزهراء المنصوري . وأعطت المجلس تعليماتها لتوفير الدعم المادي والمالي ليكون لهذه الدورة نجاحاً واشعاعا استثنائياً…
يذكر أن جائزة الحسن الثاني الكبرى تنظم في مراكش للعام الخامس على التوالي ، وهو حدث يقام تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.
ومن جانبه صرح عزيز التيفنوتي رئيس الارتسيما :
بينما يعيد المغرب فتح حدوده وبعد عامين من الانتظار بسبب الوباء ، عاد كأس “الجائزة الكبرى للحسن الثاني”للدوران من جديد ،وهذا الحدث المرموق ، الذي يقام تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله لأمتنا ، سيقام في الفترة من 3 إلى 10 أبريل ويتزامن مع شهر رمضان المبارك. والخبر السار هو أن البطولة ستقام بحضور الجمهور مع رفع الحظر.
وهكذا ، وعلى الرغم من ضيق الآجال ، بذلت مكونات النادي الملكي للتنس بمراكش قصارى جهدها وبدأت الاستعدادات.
في هذا السياق ، وبرفقة مدير النسخة هشام أرازي ، استقبلنا السيد والي جهة مراكش آسفي الذي وعدنا بالمساعدة والدعم غير المشروط من السلطات المحلية حتى يحرى هذا الحدث الدولي الكبير في أفضل الظروف الممكنة. ..
كما تم استقبالنا من قبل نائب عمدة مراكش السيدة فاطمة الزهراء المنصوري وكذلك رؤساء الدوائر المحلية ،وكان لقاء مثمرا وفر لنا دعماً لوجستياً ومالياً كبيراً لإنجاح هذا الحدث.
فيما يتعلق بالبطولة يختم عزيز التفنوتي : الطبع ، سنواجه تحديات كبيرة مرة أخرى ، لكننا سنجعل هذه النسخة واحدة من انجح النسخ حيت تتميز النسخة السادسة والثلاثون أيضًا بمشاركة لاعبين عالميين كبار يصنفون في المراتبالاولى عالميا . وستكون هناك مفاجآت كبيرة على مستوى الملاعب وعلى المستوى التنظيمي.
أود ببساطة أن أقول إن نتائج هذا الحدث مفيدة لمنطقة مراكش آسفي من حيث الرياضة والسياحة والثقافة وستمنح مدينتنا العزيزة المكان الذي تستحقه.
و كما تعلمون اننا ندرك النمو الذي تشهده مدينة مراكش ونشارك فيه من جانبنا بتنمية التنس وتنمية الشباب.
اليوم لدينا أكاديمية بها أكثر من 300 شاب ، نشارك فيها بتنظيم بطولات وطنية ودولية يكون لها تأثير كبير على تنمية السياحة.
في هذا السياق ، نعد مع مجلس المدينة ، مشروعًا كبيرًا لتعميم التنس في مدينة مراكش ولماذا لا في منطقة مراكش آسفي.
في هذا السياق ، ما زلنا ننتظر لقاء مع رئيس جهة مراكش آسفي لمناقشة عدة مشاريع لتطوير التنس في منطقتنا.

مشاركة