الرئيسية أحداث المجتمع حفل توقيع اتفاقية شراكة بين مؤسسة وسيط المملكة ومجموعة العمران

حفل توقيع اتفاقية شراكة بين مؤسسة وسيط المملكة ومجموعة العمران

كتبه كتب في 18 يوليو، 2022 - 4:43 مساءً

صوت العدالة- الرباط

تم توقيع اتفاقية تعاون وشراكة بين مؤسسة وسيط المملكة، ومجموعة العمران، وهي مبادرة نعتبرها في مؤسسة الوسيط انطلاقة موفقة، لآفاق تعاون متميزة، بين مؤسسة دستورية ضابطة للحكامة ومدافعة عن الحقوق الارتفاقية للمواطنين.

نص كلمة وسيط المملكة السيد محمد بنعليلو
بمناسبة

السيد رئيس الإدارة الجماعية لمجموعة العمران
السادة أعضاء الإدارة الجماعية لمجموعة العمران
السادة المدراء بمجموعة العمران
السيد الكاتب العام والسادة المسؤولون بمؤسسة الوسيط
حضرات السيدات والسادة

يسعدني أن أرحب بكم في مؤسستكم، بمناسبة هذا اللقاء المبارك، المخصص لمراسيم التوقيع على اتفاقية تعاون وشراكة بين مؤسسة وسيط المملكة، ومجموعة العمران، وهي مبادرة نعتبرها في مؤسسة الوسيط انطلاقة موفقة، لآفاق تعاون متميزة، بين مؤسسة دستورية ضابطة للحكامة ومدافعة عن الحقوق الارتفاقية للمواطنين، ومقاولة ذات طابع عمومي، تجعل من بين أهدافها العامة تنفيذ السياسات العمومية في مجال الإسكان، الذي يعتبر بدوره مجالا ارتفاقيا حيويا، لعلاقته بحق المواطن في سكن لائق ضامن لحياة كريمة.

السيدات والسادة
إن توقيع هذه الاتفاقية اليوم، كما يشكل من جهة، مواصلة تجسيد انفتاح مؤسسة الوسيط على محيطها العام، ودعم التعاون البيني مع مختلف الأطراف المعنية في إطار ما نقوم به من وساطة مؤسساتية لإحقاق الحقوق وتقوية الحكامة في أداء الإدارات والمؤسسات العمومية، يجسد أيضا، من جهة أخرى، تعبير واضح من الجانبين عن إرادة توسيع سبل التواصل، وفتح المجال لانخراط واع في متطلبات التحول الرقمي، باعتباره آلية عمل للتدبير الأمثل والسريع لشكايات وتظلمات المواطنين، ذات الصلة بحقوقهم الارتفاقية التي تتأسس على مختلف العلاقات التي تربطهم بالمجموعة.

إنني على يقين أن الإرادة المشتركة للطرفين قادرة على رفع التحديات المطروحة بما يجعل علاقات المواطنين سواء بالمؤسسة أو المجموعة (مركزيا أو ترابيا) أكثر جودة وانسيابية وأكثر انخراطا في متطلبات التنمية البشرية المستدامة وأكثر استجابة لتوجهات النموذج التنموي الجديد الذي تأسس في جزء كبير منه على الحكامة الإدارية.

السيدات والسادة
أكيد أن ما نجسده اليوم من إطار للتعاون، ليس وليد اللحظة، وإنما هو نتاج لمراحل تطور عكسها الانخراط المعلن والواضح لمجموعة العمران، والإرادة الملموسة لكل مكونات المجموعة، في الاجتهاد لإيجاد الحلول المبتكرة للتظلمات المطروحة، والتجاوب الواضح مع تدخلات المؤسسة.

لذا فإننا نعتبر أن الاتفاقية التي نتشرف اليوم بتوقيعها، ما هي إلا تتويجا ودعما لهذا المسار التعاوني، وجرعة معززة لتأمين استدامته، واتجاهه نحو المستقبل برؤية واضحة وإجراءات ناجعة، تتيح لنا التحكم في زمن معالجة التظلمات وضبط الزمن الإداري المعقول في هذه العملية باعتباره أحد مقومات المساواة والانصاف والجودة، وبالتالي الارتقاء الفعلي بمبتغى خدمة المواطن/المرتفق وجعله في صلب تفكيرنا المشترك.

حضرات السيدات والسادة
إن مبتغانا من هذه الشراكة هو التدشين لمحطة أخرى من التعاون أكثر فعالية عنوانها الاتفاق على إطار للعمل المشترك قائم على التنسيق والتشاور واستثمار ذكاءنا الجماعي، لإضفاء المزيد من النجاعة والجودة في التعامل مع تظلمات المرتفقين ممن لهم صلة بمجال تدخل مجموعة العمران، وكذا البحث عن سبل تطوير آليات تدبير الشكايات والتظلمات وإنهاء الرائج منها، وإنني لعلى يقين أننا بهذا الإطار التعاوني القائم على اعتماد الآليات التقنية التي تسمح بها التطبيقات التكنولوجيا المتوفرة لدى الطرفين، نؤسس لتصور حكماتي مبادر لتحقيق هذا الهدف.

وإنني لمقتنع تماما، بأن هذه المبادرة الحميدة سيكون لها وقع إيجابي سواء بالنسبة لمؤسستنا أو لمجموعة العمران، وستحفز طاقاتنا الإبداعية للاستجابة للمطالب المشروعة للمواطنين، بما يجعلها فاتحة خير على عموم المرتفقين.

شكرا لكم.
محمد بنعليلو
وسيط المملكة

مشاركة