الرئيسية أحداث المجتمع حالة استنفار أمني قصوى نتيجة اغتصاب طفلين داخل روض بالمحمدية

حالة استنفار أمني قصوى نتيجة اغتصاب طفلين داخل روض بالمحمدية

IMG 20180408 WA0037 1.jpg
كتبه كتب في 8 أبريل، 2018 - 3:59 مساءً

محمد البشيري
جريدة صوت العدالة

اهتزت سلطات مدينة المحمدية و معها المجتمع المدني على وقع كارثة بطلها شاب ثلاثيني، أقدم على اغتصاب طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات داخل روض بنواحي مدينة المحمدية، حسب ما كشف عنه مصدر أمني “لصوت العدالة.
وحسب مصادرنا أن المشتبه فيه الوحيد لحدود كتابة هذه الأسطر تربطه علاقة وطيدة بصاحبة الروض حيث اعتاد على زيارتها، وهو ما قد يكشف عنه كوارث أخرى لا قدر الله.
من جهة أخرى فقد تم نقل زوال الأربعاء الماضي طفل يبلغ من العمر حوالي 8 سنوات بعد محاولة اغتصابه من طرف أحد الأشخاص في منزل يوجد بحي( السوق القديم ) خلف بناية المحكمة الابتدائية بالمحمدية، إلى مستعجلات المستشفى الجامعي ابن رشد بالبيضاء وهو في حالة جد حرجة جراء إصابته برضوض وكدمات في أطراف متفرقة من جسده وبالأخص في منطقة البطن، حسب ما كشفته ذات المصادر .

وفي اتصال هاتفي ” لصوت العدالة ” بمسؤول رفض الكشف عن إسمه من داخل مستشفى مولاي عبدالله بالمحمدية افاد بان ادارة المستشفى احتفظت بطفل آخر في نفس السن تقريبا من أجل إخضاعه لكشوفات وفحوصات جراء تعرضه بدوره لاعتداء من طرف نفس الشخص على مستوى رجله.

هذا وقد هرعت مختلف الوحدات الأمنية وممثلي السلطات المحلية وأعوان السلطة المحلية إلى مستشفى مولاي عبدالله بالمحمدية، لمعرفة كل الحقائق حول ألاسباب الكامنة وراء القظية و الاعتداء الذي تعرض له الطفلان،فيما انتقلت عناصر من الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بالمحمدية الى المنزل الذي شهد الحادث للوقوف على كل الملابسات المحيطة بهذا الاعتداء الشنيع .

مشاركة