الرئيسية أحداث المجتمع تتويج جديد لمديرية التعليم بسيدي بنور في المجال البيئي: جائزة التثمين الوطنية في مباراة “الصحفيون الشباب من أجل البيئة”

تتويج جديد لمديرية التعليم بسيدي بنور في المجال البيئي: جائزة التثمين الوطنية في مباراة “الصحفيون الشباب من أجل البيئة”

كتبه كتب في 29 يونيو، 2022 - 4:10 مساءً


نورالدين عمار- صوت العدالة

أعلنت عنها مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، أمس الثلاثاء 28 يونيو 2022 عن الفائزين في المسابقة الوطنية الخاصة بمباراة “الصحفيون الشباب من أجل البيئة” دورة 2022 بمجالاتها الثلاثة، وقد أسفرت نتائج هذه السنة عن تتويج جديد للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بسيدي بنور، حيث حصلت ثانوية الوليدية الإعدادية على جائزة التثمين الوطنية عن روبورتاج صحفي مكتوب بعنوان: بحيرة الوليدية، تنوع بيولوجي وثروة طبيعية منتجة.. أنجزه تلاميذ المؤسسة بتأطير من الأستاذ عبدالعاطي شوقي.
ويعتبر هذا التتويج الوطني الرابع على التوالي للمديرية الإقليمية بسيدي بنور في هذه المسابقة، وهو ثمرة للمجهودات المبذولة في مجال التربية البيئية والتنمية المستدامة، ومنها برمجة مجموعة من اللقاءات التكوينية عن بعد، لفائدة منسقات ومنسقي الأندية البيئية بمؤسسات التعليم الثانوي بسلكيه الإعدادي والتأهيلي.
ويعد برنامج “الصحفيون الشباب من أجل البيئة” أحد البرامج الخمسة التي تعتمدها مؤسسة التربية على البيئة. وقد بدأ تنفيذه في المغرب من طرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة انطلاقا من سنة 2002، ويشجع الفاعلين الأساسيين، ولاسيما من خلال نظرة تلاميذ المستوى الثانوي الاعدادي والتأهيلي على الحفاظ على البيئة وإدراك رهاناتها والتصرف بشكل إيجابي كل من موقعه. ويرمي البرنامج إلى تحسيسهم بالإشكاليات البيئية المحلية، من خلال إجراء التحريات والدراسات الصحافية عبر تحقيقات كتابية أو مصورة حول مواضيع مرتبطة بمواضيع هامة (موضوع هذه السنة كان حول الزراعة المستدامة).
أنشئ هذا البرنامج في عام 1994 بمبادرة من هولندا، ويشتغل عليه اكتر من 28 بلدا.
وقد عرف البرنامج نجاحا هاما منذ انطلاقه سنة 2002 بالمغرب، من حيث إقبال تلميذات وتلاميذ الثانوي التأهيلي على مبارتي الصحفيين الشباب من أجل البيئة، و الصور الفوتوغرافية، الذي تجلى في تزايد عدد المشاركات ولمس تحسن مستوى عمل التلاميذ من سنة إلى أخرى.

مشاركة