بيان توضيحي

كتبه كتب في 24 مارس، 2021 - 9:51 مساءً

على إثر ما تداولته أحد المواقع الالكترونية من مقال بتاريخ 24 مارس 2021 حول ما سمته بحالة الاحتقان الذي تعيشه وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، وإيمانا منا بضرورة التفاعل الايجابي مع كل القصايا التي تهم القطاع باعتبارنا شريكا اجتماعيا، وانسجاما مع مواقفنا الثابتة، ورفعا لكل لبس في الموضوع، يعبر أعضاء المكتب الوطني للنقابة الوطنية لقطاع الإسكان وسياسة المدينة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل UMT عن استغرابهم الشديد :

 اولا- بالزج بالنقابة واقحام اسمها في صراع لأطراف معروفة داخل الوزارة بخرجاتها وبافتعال وخلق الأزمات مع الإدارة، وذلك من خلال إدراج جزء من البيان الاستنكاري الذي اصدرته نقابتنا بتاريخ 18 مارس من هذ الشهر حول موضوع التضييق النقابي الذي مارسه بعض المسؤولين الاقليمين والجهويين على منضالينا، والذي يعبر في نهاية المطاف عن موقف شخصي لهؤلاء المسؤولين، ولا يعكس بوجه عام موقف الوزارة ومسؤوليها على الصعيد المركزي، والذي انتهى في نهايته بمطالبة السيدة الوزيرة مشكورة بالتدخل لتصحيح هذا الانفلات والوضع الشاذ.
 ثانيا – توظيف بياننا النقابي هذا في المقال الصحفي كان في غير محله، وفي صراع جانبي ألف البعض الخوض فيه مع الوزارة من خلال الترويج لأخبار لا أساس لها من الصحة وتهويل الأمر .
وحرصا منا على تنوير الرأي العام داخل القطاع ودرءا لكل المغالطات نصدر هذا البيان لرفع أي لبس وغموض ونعلن براءة نقابتنا مما صدر حول موضوع الاحتقان داخل الوزارة المغلوط .

عن المكتب الوطني

مشاركة