الرئيسية أحداث المجتمع المنتجعات السياحية بطنجة تجمع بين الترفيه والتثقيف والرياضة

المنتجعات السياحية بطنجة تجمع بين الترفيه والتثقيف والرياضة

received 1332490686924961.jpeg
كتبه كتب في 21 يونيو، 2019 - 11:56 صباحًا

صوت العدالة: عبد السلام العزاوي

يجمع المسبح المتواجد بمنتجع (بوراسول)، بين الترفيه والتثقيف والرياضة، بحيث تقدم فيه فقرات متنوعة، هادفة، تروم تغذية ذوق الجيل الصاعد، مما يجعل الإقبال بشكل كبير عليه، من أطفال المؤسسات العمومية والخصوصية بعاصمة البوغاز.
فقد لمسنا تعامل المكلفين بالمسبح بشكل احترافي، الشيء الذي يجعل ساكنة طنجة وزوارها من داخل الوطن وخارجه، لاسيما الجالية المغربية المقيمة بالخارج، تفضل التوجه على مدار الأسبوع، إلى منتجع (بوراسول)، المتوفر على جميع شروط الراحة النفسية والجسدية، مما يجعله فضاء للسياحة العائلية.
وذلك لكونه مكان محروس وأمن، ومتوفر على مستودع للسيارات، وفضاء لألعاب الأطفال، مجهز بأحدث الآلات والمعدات، تسمح للناشئة باللعب والتثقيف، عبر الاستفادة من برامج متنوعة وهادفة. كما تقام بالفضاء، المتوفر على قاعة للندوات، والحفلات الخاصة، لقاءات فكرية وأمسيات فنية.
فضلا عن تقديم وجبات شهية، من الأكلات المغربية لاسيما المشتهرة بها منطقة الشمال، ،إذ يتم طهيها بإعشاب وبهرات، ثم الطبخ الفرنسي، والتراثي، بغية إرضاء طلبات المتوافدين على المنتجع العائلي. المتوفر على مسجد لإقامة الصلوات الخمس.
وفي تصريح لنا، أوضح رشيد عياد المدير التنفيذي لمنتجع (بوراسول) باستعداد الفضاء، لفصل الصيف، من أجل استقبال العائلات من طنجة وخارجها، و الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وكذا الوفود والمجموعات الأجنبية، بحكم عاصمة البوغاز، المتواجدة بها مناطق صناعية،أصبحت في الفترة الأخيرة، قبلة لاحتضان الملتفيات الوطنية والدولية.
كما أكد رشيد عياد، على الطابع العائلي لمنتجع (بوراسول)، المقدمة فيه خدمات متميزة، إذ يبقى الهاجس لدى جل الموارد البشرية المتواجدة به، إرضاء الزبناء المغاربة والأجانب.

مشاركة