الرئيسية أحداث المجتمع المديرية العامة للأمن الوطني ولاية أمن مراكش توضح في بيان حقيقة المقال المتعلق بتحرير” الخط 19 عاجلا”

المديرية العامة للأمن الوطني ولاية أمن مراكش توضح في بيان حقيقة المقال المتعلق بتحرير” الخط 19 عاجلا”

telechargement 12.jpeg
كتبه كتب في 21 أبريل، 2022 - 5:02 مساءً


بيان حقيقة
إلى السيد مدير نشر الموقع الإلكتروني “صوت العدالة”

سلام تام بوجود مولانا الإمام
وبعد، لقد نشر الموقع الإخباري “صوت العدالة”، مقالا تحت عنوان: “ساكنة قلعة السراغنة تستغيث بالحموشي و تطالبه بتحرير الخط 19 عاجلا”، ورد فيه بأن الخط 19 المخصص لشرطة النجدة يكون في أغلب الأوقات مشغولا بقلعة السراغنة، وأن هذه المدينة صارت تحت رحمة الخارجين عن القانون، علاوة على ما أدرج فيه من مزاعم حول نقص في الموارد البشرية الشرطية بهذه المدينة.
وإعمالا للحق في الرد والجواب المكفول قانونا، ونظرا لكون الخبر المنشور غير دقيق، تحرص ولاية أمن مراكش على موافاتكم بهذا الرد، تصويبا للخبر من جهة، وتدعيما للشعور بالأمن لدى المواطنين من جهة ثانية.
في البداية، وجب التأكيد على أن مصالح المديرية العامة للأمن الوطني حرصت على تجهيز قاعة المواصلات بمدينة قلعة السراغنة بمنظومة معلوماتية مؤمنة ومتطورة ترتبط بشبكة الاتصالات السلكية واللاسلكية الوطنية، تستقبل عدة مكالمات ونداءات في وقت واحد، ويسهر على تأمين هذه المهمة بشكل متواصل وعلى مدار الساعة مجموعة من الموظفين الذين يعملون بنظام الديمومة، وذلك في انتظار إحداث قاعة للقيادة والتنسيق وفق النظام الجديد، وذلك حسب ما هو معمول به حاليا بولاية أمن مراكش.
وفي سياق آخر، أظهرت مراجعة المعطيات الإحصائية والموضوعية لدى فرق ومصالح الشرطة المكلفة بزجر الجريمة بقلعة السراغنة، أن مستويات الجريمة تبقى في مستوياتها الدنيا على الصعيد الوطني، وذلك نتيجة للحرص المبذول على التواجد المكثف لدوريات الأمن العمومي والشرطة القضائية على مدار الساعة بالشارع العام، خصوصا بالنقط الحيوية التي تعرف حركية وحضورا مكثفا للمواطنين على وجه الخصوص.
أما في الجانب المتعلق بربط معدلات الجريمة بشكل مباشر بحصيص عناصر الشرطة بالمنطقة الإقليمية للأمن بقلعة السراغنة، فقد أظهرت عملية الافتحاص التي أجرتها ولاية أمن مراكش أن مصالح الشرطة سواء التابعة للأمن العمومي أو الشرطة القضائية تتوفر على عدد الحصيص الكافي من رجال ونساء الشرطة للقيام بالمهام الموكولة لها لمكافحة الجريمة، وتتم مؤازرتهم بشكل دوري بمختلف التشكيلات التعزيزية التي توفرها ولاية أمن مراكش.
وإذ توافيكم ولاية أمن مراكش بهذا التوضيح فإنها تشدد في المقابل على أن مصالحها ملتزمة بمواصلة جهودها لتدعيم عمل الخط 19 المرتبط بشرطة النجدة وللوقاية من الجريمة ومكافحة كل صورها وأشكالها في إطار تعزيز إحساس المواطنات والمواطنين بالأمن.
والسلام.

مشاركة