الرئيسية أحداث المجتمع اعتداء لفظي و تهديد لمسؤولين على ممرضة مداومة بمستشفى الولادة الليمون

اعتداء لفظي و تهديد لمسؤولين على ممرضة مداومة بمستشفى الولادة الليمون

كتبه كتب في 28 مارس، 2022 - 12:48 مساءً

صوت العدالة- الرباط

تعرضت يومه السبت 26 مارس2022 ممرضة التخدير و الانعاش المداومة بمستشفى الولادة و الصحة الإنجابية الليمون حوالي الساعة 21 و 30  ليلا إلى التهديد و العنف اللفظي من طرف أحد المسؤولين المداومين بالمستشفى ، حيت قام المسؤول بالاستهزاء من الممرضة (ممرضة المداومة ) وطلب منها مغادرة المستشفى بما أنها طلبت تطبيق القانون و رفضت القيام بعملية التخدير دون الإشراف المباشر لطبيب التخديرو الإنعاش كأنها تشتغل في ضيعته ، زد على ذلك انه هددها و بكل وقاحة ( أنا بغيت تكون شي كارتة و تمشيو فيها كاملين للحبس) ،حيث نطالب السيد وزير الصحة و مدير المركز الإستشفائي  رد الإعتبار و وضع حد لهذا التطاول الشنيع و الذي يعتبر إهانة للشغيلة الصحية بالمستشفى.

كما أنه لم يكتفي بهذا فقط ، بل إتصل بالأستاذة المداومة خارج المستشفى و أجبرالممرضة ان تتحدت إليها عن طريق الهاتف، حيت طلبت منها  ان تقوم بالتخدير الكلي  للمرأة الحامل مع التحجج بأن حالتها مستعجلة وانها ستتعرض للمساءلة القانونية لعدم تقديم المساعدة وطالبتها بكتابة رسالة تقر بأنها  ترفض القيام بعملية التخدير، كل تلك المضايقات و التهديدات ادخل الممرضة الآن في وضعية نفسية حادة جراء  الاعتداءات و التهديدات اللفظية و المعنوية أثناء مزاولتها لعملها ليلا .

إن التضييقات المذكورة جاءت مباشرة بعد اصدار مدير المستشفى بتاريخ 23 مارس 2022 لمذكرة داخلية تتضمن نقطة مشبوهة بتفعيل(code rouge) والذي تضرب في العمق كل القوانين :

وهو عبارة عن بروتوكول و اجتهاد داخلي لا يمث للقانون  بصلة ، والذي يتضمن بعض المفاهيم الغامضة و تتمثل في إشعار الأستاد المداوم و/أو طبيب التخدير و الانعاش .

 كما تضمنت نهاية النقطة الرابعة، أنه يتوجب القيام بالعمليات الجراحية المستعجلة بما يتوفر عليه المستشفى من موارد بشرية حالية ، اضافة لعدم  تحديد تخصص الطبيب الذي تمت الإشارة إليه سابقا مما اعطى عدة تفسيرات.

إن سلامة و صحة النساء الوافدات على مستشفى الليمون في خطر،  ومسؤولين يطالبون خرق القانون و آخرون يهددون و يعتدون على المستخدمات بالمستشفى ليلا و الادارة في سبات عميق.

إن المكتب النقابي المحلي لمستشفى الليمون التابع للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل يستنكر و يندد هذا الإعتداء و التهديد المتعمد و يعبر عن دعمه و مسانذته لممرضة التخدير و الانعاش في هذا الهجوم  و يطالب مايلي :

– فتح تحقيق عاجل من مديرية المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط ووزارة الصحة و معاقبة المسؤول عن هذا الإعتداء في خرق سافر للقوانين و  لمبادئ الإنسانية و حقوق المرأة في أماكن العمل .

– تحمل مدير المستشفى تباعات هذا الحادث الذي يصب في نفس النقطة الرابعة من المذكرة الداخلية التي توصلنا بها  يوم الخميس 24 مارس 2022،  حيث وجه المكتب النقابي مراسلة مستعجلة في الموضوع  لمدير المركز و المستشفى.                                                                                                        

  – يدعو كافة العاملين بالمستشفى للمزيد من التعبئة ورص الصفوف، للدفاع على حقوقهم ومكتسباتهم و ملفاتهم المطلبية و التصدي للهجمات المعادية على كافة المستخدمات و المستخدمين.

مشاركة