الرئيسية أحداث المجتمع إستغلال سيارات الدولة خارج أوقات العمل يعني تبذير للمال العام وضرب صريح لسياسة ترشيد النفقات

إستغلال سيارات الدولة خارج أوقات العمل يعني تبذير للمال العام وضرب صريح لسياسة ترشيد النفقات

كتبه كتب في 13 سبتمبر، 2022 - 5:04 مساءً

جريدة صوت العدالة : ربيع دحاني

إستغلال سيارات الدولة خارج أوقات العمل وعطلة نهاية الأسبوع هو ضرب صريح لسياسة ترشيد النفقات و تعتبر ظاهرة مشينة والتي باتت تشكل هاجسا كبيرا في جميع المدن المغربية.


للإشارة سبق في عهد حكومة المرحوم عبد الرحمان اليوسفي أن إتخذت عدة قرارات هامة تتعلق بترشيد نفقات الدولة وإستعمالها وفق الغرض الذي خصصت له وذلك بنية تحقيق إصلاحات كانت ستجنب أزمات مالية وصلنا إليها في أيامنا الحالية ومن ضمن ما قرره وقتها منع إستعمال سيارات الدولة أيام عطلة نهاية الأسبوع وخارج أوقات العمل .


لكن للأسف في يومنا هذا نرى سيارات الدولة تتجول في الشوارع أيام السبت والأحد وخارج أوقات العمل ضاربين بعرض الحائط ضرورة التوفر على أمر بمهمة ولا دفتر لضبط المسافة المستعملة بالكيلومترات والإتجاهات .


سيارات الدولة أو تسمى / سيارات المصلحة / أي من المفروض إستعمالها في إطار المهام و ليس للمصالح الشخصية . و بهذا أطرح سؤال أين المراقبة ؟
الأمر الغريب هناك من يستغل سيارة المصلحة التي هي ملك للدولة لصالحه و لقضاء أغراضه الشخصية في حين أن الشرطة و الوقاية المدنية و الدرك الملكي … لا تملك سيارات كافية لخدمة المواطنين .
بكل صراحة يجب وقف هذه الخروقات و تغليب المصلحة العامة على المصلحة الخاصة فالتهرب من تحمل المسؤولية لن يزيد إلا تسيبا وفوضى وتبذيرا للمال العام .

مشاركة