الرئيسية أحداث المجتمع هل سيؤشر والي جهة فاس مكناس على دعم مفترض من مجلس البقالي لجمعيات أسسها منتخبون ؟؟

هل سيؤشر والي جهة فاس مكناس على دعم مفترض من مجلس البقالي لجمعيات أسسها منتخبون ؟؟

كتبه كتب في 25 سبتمبر، 2022 - 7:18 مساءً

فضيحة جديدة تطل برأسها داخل جماعة فاس، بطلها مرة أخرى العمدة عبد السلام البقالي، الذي اختار عقد شركات واتفاقيات بالملايين مع جمعيات تم تأسيسها ويديرها مستشارون في التحالف الرباعي المسير لمجلس جماعة فاس ، والمكون من حزب التجمع الوطني للأحرار، حزب الأصالة والمعاصرة، حزب الاستقلال ، وحزب الاتحاد الاشتراكي ، إضافة لحزب التقدم والاشتراكية.

وحسب معطيات حصرية حصل عليها موقع “صوت العدالة” فإن برنامج الدورة العادية لشهر أكتوبر ، يتضمن اتفاقيات شراكة بين جماعة فاس، وجمعية فضاء التنمية المستدامة، التي أسستها وتديرها مستشارة استقلالية ، كما يتضمن البرنامج اتفاقية أخرى بين جماعة فاس وجمعية التضامن للرعاية الاجتماعية التي تسير إحدى المركبات الاجتماعية بمدينة فاس ، وهي الجمعية التي يشرف عليها منتخبون عن حزب الأصالة والمعاصرة الممثل في مكتب المجلس.

وحسب مصادر مطلعة فإن برنامج دورة أكتوبر يتضمن فضيحة مدوية لهدر المال العام إذا تبث صحتها، أبطالها عمدة فاس وبعض مستشاري أغلبيته حيث من المرتقب أن يلتزم مجلس جماعة فاس بتقديم دعم مالي قدره 4 مليار سنتيم لفائدة الجمعتين السالفتي الذكر.

والمثير في الاتفاقيتين اللتين اطلعت عليهما “صوت العدالة” أنهما تضمنتا مبلغ 4 ملايير سنتيم ، بينما مصادر من داخل المجلس أكدت للموقع أن الأمر يتعلق بمبلغ أقل ، ما جعل الكثيرين يتساءلون هل هو خطأ مقصود من عمدة فاس حيث عوض كتابة 20 مليون سنتيم، تمت كتابة 20 مليون درهم يعني مليارين لكل جمعية ما مجموعه 4 ملايير وهو رقم كبير جدا من أجل خلق زوبعة وإثارة الجدل داخل المدينة لغاية في نفسه.

مصدر من داخل الأغلبية أكد للموقع أن الاتفاقيتين من المنتظر أن يثيرا نقاشا كبيرا داخل مكتب المجلس، خاصة وأن صرف هذه المبالغ في وقت تطالب الحكومة بترشيد النفقات يعتبر استفزازا للمواطن الفاسي، الذي لم يرى أي إنجاز لهذا المجلس، باستثناء صرف ميزانية الجماعة على ذوي القربى.

ذات المصدر أكد أن عددا من المستشارين أصبحوا يشعرون بإحراج كبير مع المواطنين في الشارع العام، بسبب قرارات العمدة الغير محسوبة ، وكذا بسبب ضعف أداء المجلس الحالي.

وتسود حالة من الاحتقان وسط فعاليات المجتمع المدني الجاد بمدينة فاس، بعدما قرر العمدة ومجلسه منح الشراكات والدعم لجمعيات المنتخبين ، دون فتح طلب للعروض أو فتح مجال للتنافس بين الجمعيات.

مشاركة