الرئيسية أحداث المجتمع مسؤولون وفاعلون اقتصاديون يبرزون بطنجة التحفيزات المقدمة لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج

مسؤولون وفاعلون اقتصاديون يبرزون بطنجة التحفيزات المقدمة لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج

كتبه كتب في 10 أغسطس، 2022 - 9:16 مساءً

صوت العدالة – عبد السلام العزاوي

تميزت الندوة المنظمة من طرف المركز الجهوي للاستثمار لطنجة تطوان الحسيمة، برعاية من ولاية جهة الشمال، يوم الأربعاء 10 غشت 2022، بالمركز الثقافي احمد بوكماخ بعاصمة البوغاز، حول موضوع: (الآليات و التحفيزات المقدمة من طرف الدولة لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج للمساهمة في التنمية المحلية)، مداخلة مجموعة من ممثلي الإدارات و المؤسسات، المتدخلة في مجال مسطرة الاستثمار، عبر تقديمهم لتوضيحات مهمة، تتعلق بالتسهيلات و التحفيزات و الامتيازات الممنوحة لفائدة الجالية المغربية المقيمة بالخارج.
فقد أكد جلال بنحيون مدير المركز الجهوي للاستثمار لطنجة تطوان الحسيمة، على أهمية ودور الجالية المغربية المقيمة بالخارج، باعتبارهم جزء لا يتجزأ من المكونات المجتمعية، وسفراء ملتزمون لوطنهم الأم، بإمكانهم جذب وتحفيز الاستثمارات والمبادلات التجارية نحو المغرب.
وأفاد جلال بنحيون، بتخصيص المغرب، لمجموعة من الآليات الخاصة بدعم وتحفيز الاستثمار، بهدف تعزيز جاذبية المملكة، وجعلها قطبا قاريا ودوليا في ميدان الاستثمارات الأجنبية المباشرة، مع تحسين مناخ الأعمال، وتيسير عملية الاستثمار، ثم الرفع من مساهمة الاستثمار الخاص الوطني والأجنبي.
من جهتها استحضرت الشعيبية بالبزيوي علوي، رئيسة جمعية النساء المقاولات بجهة الشمال، مجموعة من الامتيازات المقدمة لفائدة نساء مغاربة العالم، الحاملات للمشاريع، خاصة مع الدعم الكبير التي تحظى به المرأة المقاولة، من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، من خلال الأخذ بعين الاعتبار المرأة المقاولة في جميع المشاريع.
وتوقفت الشعيبية بالبزيوي علوي، على بعض الاكراهات المعترضة للمرأة المقاولة، المرتبطة أساسا بالالتزامات العائلية، وصعوبة الحصول على المعلومة، ثم إشكالية التحكيم بين الحياة الشخصية والحياة المهنية.
من جانبه استحضر عصام الغاشي مدير قسم المحافظة العقارية بطنجة، مجموعة من التدابير والإجراءات والتسهيلات الخاصة بالمغاربة المقيمين بالخارج، كإحداث الشباك الخاص بمغاربة العالم، ومداومة خاصة، مع طبع مجموعة من المطبوعات والوثائق الخاصة بمغاربة العالم، بغية شرح اختصاصات الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية.

وأفاد عصام الغاشي، باستفادة المغاربة المقيمين بالخارج، من معطى خاص، في مجال السرعة، عبر معالجة القضايا المقدمة للمحافظة العقارية ومصالح المسح العقاري والخرائطية، من خلال تقليص الآجال، بالحصول شهادة الملكية والتصاميم والتقييد في الرسوم العقارية ومطلب التحفيظ في مدة ساعة. فضلا عن توفير خدمة الأداء عن بعد، وغيرها من الإجراءات المهمة.

مشاركة