الرئيسية أحداث المجتمع لقاء بطنجة يهدف إلى تقوية الشراكات بين المقاولات المغربية والبرتغالية.

لقاء بطنجة يهدف إلى تقوية الشراكات بين المقاولات المغربية والبرتغالية.

IMG 20230225 WA0015.jpg
كتبه كتب في 25 فبراير، 2023 - 12:41 مساءً

صوت العدالة- عبد السلام العزاوي

تعرف العلاقات المغربية البرتغالية، الجامعة بينهما روابط الصداقة المتينة، وروابط تاريخية مشتركة، تطورا ملحوظا في الفترة الأخيرة، في العديد من المجالات، سواء منها الثقافية أو الاقتصادية أو التجارية، وذلك ضمن شراكة إستراتيجية، بفضل الزيارات الرسمية التي قام بها مسؤولو البلدين.

كما تعمل المندوبية الجهوية لغرفة التجارة والصناعة والخدمات البرتغالية في المغرب بطنجة، في شخص رئيسها عمر القداوي، المحدثة منذ سنة، على تطوير العلاقات الاقتصادية بين البرتغال وجهة الشمال، عبر دعم الشركات بين المقاولات العاملة في عدة قطاعات حيوية.

فقد أفاد عمر القداوي رئيس المندوبية الجهوية لغرفة التجارة والصناعة والخدمات البرتغالية في المغرب بطنجة، خلال أول لقاء عمل لفائدة المستثمرين بجهة الشمال، نظمته المندوبية برسم سنة 2023، بمدينة ذات البحرين يوم الجمعة 24 فبراير الجاري، جمع مسؤولين ومنتخبين و مستثمرين يمثلون البلدين، نذكر منهم: RUI Cordovil المستشار الاقتصادي بالسفارة البرتغالية بالدار البيضاء، نائبة عمدة طنجة نفسية العلمي، الأستاذ حاتم الخطيب محامي بهيئة طنجة، نورية الفاسي الحلفاوي رئيسة الجمعية المغربية لرائدات الأعمال، وممثلين عن الاتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة الشمال، ومؤسسات بنكية،و ياسين العسري ممثل عن المندوبية الجهوية لغرفة التجارة والصناعة والخدمات البرتغالية بالمغرب بطنجة، بكون الهدف من اللقاء، الذي كان مناسبة، لطرح مجموعة من الأفكار والتصورات التي سيكون لها وقع ايجابي على مستقبل العلاقات بين البلدين، يتوخى في جوهره تقوية الشراكات بين المقاولات المغربية والبرتغالية في العديد من القطاعات، كصناعة السيارات، وصناعة النسيج والألبسة، التأمينات وغيرها.

IMG 20230225 WA0040
مشاركة