الرئيسية أحداث المجتمع في ظرف قياسي … درك خنيفرة يطيح بعصابة

في ظرف قياسي … درك خنيفرة يطيح بعصابة

كتبه كتب في 16 يناير، 2023 - 1:41 مساءً

” الحاجة المكناسية ” المتورطة في النصب والاحتيال

تمكنت الفرقة الجهوية للدرك بخنيفرة في ظرف وجيز من فك لغز قضية ” الحاجة المكناسية ” التي شغلت الرأي المحلي وكانت ضحيتها العشرات من الأسر التي حلمت بانتشال أبنائها من أنياب البطالة، قبل أن تجد نفسها فريسة أكبر عملية نصب بالإقليم، حيث استولت العصابة على مجموع مبالغ مالية يصل إلى حوالي 200 مليون سنتيم، فيما ظل هاتف المعنية خارج الخدمة.

وتم توقيف المتهمة الرئيسية “ب.ق”، الملقبة بالحاجة بمكناس، كما تمكنت عناصر الدرك من اعتقال شخصين آخرين، هما “م. ع” و “م. ب” بخنيفرة، يشتبه في علاقتهما بالحاجة، حيث كانا يعملان على استقبال الضحايا بمنزل “م. ع”.

واصدر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بخنيفرة تعليماته بوضع المشتبه فيهم رهن تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة، التي سبق وفتحت تحقيقا ضد مجهول/مجهولين من أجل تكوين عصابة إجرامية والنصب والاحتيال.

ملحوظة

للإشارة، كلمة لا بد منها بعد جردنا للقضايا التي همت الشأن المحلي، بداية من ملف الدياليز ومرورا بعصابة التوظيف الوهمي، علاوة على تفكيك عصابة الفراقشية وانتهاء بعصابة الحاجة المكناسية، وعدد َمن القضايا التي لا يسع المجال هنا لحصرها، لا يسعنا إلا أن نثمن مجهودات الفرقة الجهوية للدرك الملكي بخنيفرة التي ساهمت إلى جانب النيابة العامة باعتبارها جهاز الإشراف على أدوار الشرطة القضائية، في تجفيف منابع الجريمة بشتى أنواعها.

مشاركة