الرئيسية أحداث المجتمع جريمة قتل بشعة تستنفر سرية الدرك الملكي بوادي زم

جريمة قتل بشعة تستنفر سرية الدرك الملكي بوادي زم

كتبه كتب في 22 يناير، 2022 - 12:23 مساءً

يوسف الرامش / صوت العدالة

تمكن المركز القضائي التابع لسرية الدرك الملكي بوادي زم، الخميس، من توقيف شخصين يشتبه في تورّطهما في واقعة العثور على جثة شاب مذبوح بدوار الݣعارة، الواقع بالجماعة القروية الشݣران، ضواحي وادي زم.
وفي تفاصيل الواقعة، أفادت مصادر جريدة صوت العدالة بأن مصالح الدرك الملكي بوادي زم تلقت، ليلة الأربعاء الخميس، خبرا يفيد بالعثور على جثة شاب يبلغ من العمر 26 سنة، وعليها آثار الذبح بواسطة آلة حادة، ما أثار استنفار المركز القضائي للدرك الملكي تحت إشراف قائد سرية وادي زم.
وبمشاركة حوالي 30 عنصرا من الدرك، أجريت عملية مسح واسعة إلى وقت متأخر من الليل. وبعد قطع حوالي 15 كيلومترا من مكان الواقعة، تم العثور على آلة حادة عبارة عن “شاقور” عليها آثار دم، إضافة إلى غلاف هاتف الضحية.
وأضافت المصادر ذاتها أن الأبحاث التي أجريت في المكان، بالاستعانة بالكلاب المدربة، كشفت وجود آثار أقدام في اتجاه أحد الوديان، لتبدأ مصالح الدرك تحقيقاتها مع المشتبه فيهم بالمنطقة، خاصة المقربين وأبناء عمومة الضحية.
وأكدت مصادر الجريدة أن الحذاء الرياضي لأحد الأشخاص تطابق بشكل كبير مع الآثار التي عُثر عليها، إضافة إلى التفاعل القوي للكلاب المدربة مع رائحة السلاح الأبيض وملابس المشتبه فيه، في وقت سارت أجوبة المعني بالأمر عن أسئلة المحققين في الاتجاه الذي يجعله المشتبه فيه الرئيس في الواقعة.
وأوضحت المصادر داتها أنه خلال التحقيق مع الموقوف، جرى ذكر اسم شاب آخر يشتبه مشاركته في الواقعة، ليتم توقيفه ووضعه رفقة صديقه رهن تدابير الحراسة النظرية، لفائدة البحث الذي يجرى تحت إشراف النيابة العامة.

مشاركة