الرئيسية أحداث المجتمع بعد فضيحة الجنس مقابل النقط…شكاية ضد رئيس شعبة الاقتصاد والتدبير بكلية الحقوق بفاس تتهمه بمحاباة مقربة منه في مباراة لتوظيف اساتذة مساعدين

بعد فضيحة الجنس مقابل النقط…شكاية ضد رئيس شعبة الاقتصاد والتدبير بكلية الحقوق بفاس تتهمه بمحاباة مقربة منه في مباراة لتوظيف اساتذة مساعدين

كتبه كتب في 18 نوفمبر، 2022 - 4:26 مساءً

صوت العدالة-متابعة

يبدو أن كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والاجتماعية ظهر المهراز بفاس، لا تخرج من أزمة حتى تدخل أزمة جديدة بين إدارة الكلية وأساتذتها، فبعد الشكاية التي كان قد تقدم بها عميد الكلية ضد أحد الأساتذة بتهمة السب والقذف، ها هي شكاية أخرى تطفو على السطح وهذه المرة ضد رئيس شعبة الاقتصاد والتدبير بذات الكلية، وضعت على مكتب وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار عبد اللطيف الميراوي

وقام عدد من الطلبة “الرافضين لذكر اسمهم” بإرسال رسالة بها شكاية ضد رئيس شعبة الاقتصاد والتدبير بكلية الحقوق والعلوم الاقتصادية بفاس، بسبب خروقات وشبهات محسوبية وزبونية عرفتها النتائج الأولية لمباراة توظيف أساتذة التعليم العالي المساعدين

وحسب نص الشكاية التي تحصل موقع “صوت العدالة ” على نسخة منها، فإنه قبل الإعلان عن نتائج الانتقاء الأولي لمباراة توظيف أساتذة التعليم العالي مساعدين دورة 5 شتنبر 2022 المعلن عنه بفاس بتاريخ 4 نونبر 2022 وعلى اختبار العرض والمناقشة يوم الثلاثاء 8 نونبر 2022 بمقر الاجتماعات بالكلية ، فإن الجميع بما فيهم الطلبة المدعوين لاجتياز اختبار العرض، يتوقعون اختيار المرشحة (ل.ع) باعتبارها مقربة من رئيس الشعبة.

وقال المرشحون المقصيون أن لجنة الاختبار لم تحترم المعايير التي وضعتها وزارة التعليم العالي ، للراغبين في اجتياز المباراة وعلى رأسها : الإنتاج العلمي واللغات والانفتاح الدولي والمسار الجامعي والتجربة البيداغوجية، وهي كلها معايير لا تتوفر في المرشحة المقربة من رئيس الشعبة، بقدر ما تتوفر في بعض الأسماء التي تم إقصاؤها .

وطالب أصحاب الشكاية عبد اللطيف الميراوي وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بفتح تحقيق معمق ليتأكد أن المعطيات الواردة في شكايتهم صحيحة.

مشاركة