الرئيسية أحداث المجتمع انعقاد الدورة 12 للمجلس الإداري للوكالة الحضرية للخميسات

انعقاد الدورة 12 للمجلس الإداري للوكالة الحضرية للخميسات

كتبه كتب في 24 مايو، 2022 - 9:21 مساءً

صوت العدالة- عبد السلام اسريفي /كريم العماري

شهد مقر عمالة الخميس،عشية اليوم الثلاثاء24 ماي الجاري،، انعقاد الدورة الثانية عشر للمجلس الإداري للوكالة الحضرية للخميسات، تحت الرئاسة الفعلية لرئيس المجلس الاداري للوكالة الحضرية للخميسات ، وبحضور الكاتب العام بالعمالة، وبرلمانيي الاقليم،ورئيسة المجلس الاقليمي،رؤساء الجماعات الترابية،رؤساء الغرف المهنية،ممثلو البطاعات الحكومية،وموظفو الوكالة الحضرية للخميسات.

يعد هذا الاجتماع السنوي بمثابة محطة مهمة في مسار عمل الوكالة الحضرية للخميسات ومناسبة للوقوف من جديد على إنجازاتها وبرنامج عملها المستقبلي، كما يمثل أداة فعالة لرسم خريطة واضحة المعالم لهذه المؤسسة لتكون في مستوى انتظارات وتطلعات مرتفقيها وشركائها.

وفي كلمته الافتتاحي ،أكد كاتب عام عمالة الهميسات،أن الدور الذي تضطلع به مؤسسة الوكالة الحضرية للخميسات على صعيد الاقليم مهم جدا ،من خلال مساهمتها الهامة،ومتابعتها الحثيثة،لكافة الملفات ذات صلة بالمهام الموك لة لها في مجال نفوذها الترابي،وكذا من خلال انخراطها اىجدي والمثمر في التخطيط والتدبير العمرانيين.

مضيفا في ذات السياق،أن الوكالة الحضرية للخميسات،مع ما راكمته من تجارب بعد مرور أزيد من 15 سنة على إحداثها بالخميسات،ساهمت وبشكل كبير في ترسيخ المقاربة التشاركية والتشاوري. في تدبير ملفي التعمير والبناء ومواكبة التوسع المجالي للمدن ،ومرتكز الجماعات الترابية القروية،مما أثمر معه،من خلال مسار دراسات وثائق التعمير والدراسات العمرانية والمعمارية ودراسة اعادة الهيكلةالأخرى لبلورة وتقريب رؤى ومشاريع مختلف المتدخلين بالميدان ،وبالتالي الارتقاء بالمجال الترابي للاقليم على مختلف المستويات الوظيفبة العمرانية والجمالية.

واكد ألسيد كاتب عام العمالة، ان التحديات التنموية بالاقليم تفرض تجاوز دور التدبير الاداري اليومي للملفات على أهميته والارتقاء بأداء المؤسسة لمستوى أفضل من خلال إعمال نبادئ التواصل المباشر والانصات وبناء التوافقات اللازمة بين كافة المصالح.

كما استعرض الجهود المبذولة على مستوى التدبير الحضري من خلال اعتماد مقاربة تتوخى المرونة والفعالية وتبسيط مساطر دراسة الملفات ومواكبة المستثمرين، واحترام الخصوصيات العمرانية والمعمارية، مع إيلاء أهمية كبرى للبعد البيئي والتنمية المستدامة.

وفي كلمته ، أكد السيد الخرساني أن الوكالة ستحرص الى جانب شركائها على مواصلة تبسيط وتيسير مساطر دراسة مختلف ملفات طلبات الرخص، والعمل على تسريع ورش التغطية بوثائق التعمير والوثائق المرجعية لمواكبة الديناميكية العمرانية لمجال تدخلها، مع الحرص على جعل وثائق التعمير آلية للإسهام في خلق فضاءات عمرانية منسجمة، جاذبة للاستثمار ومحدثة لمناصب الشغل في أفق تحقيق تنمية مندمجة ومستدامة.

وقد خصص جدول أعمال هذه الدورة لاستعراض أهم منجزات الوكالة الحضرية للخميسات للسنوات الماضية وبرنامج عملها لسنة 2022 وكذا لتدارس برنامج عملها التوقعي 2022-2024 الذي ارتكز بالخصوص على مواصلة الجهود المبذولة في مجالي التخطيط الترابي وإعداد الدراسات العمرانية والموضوعاتية.

كما توج المجلس اعماله بالمصادقة بإجماع أعضائه على التقريرين الأدبي والمالي برسم الثلاث سنوات الماضية، وبرنامج عمل هذه الوكالة والموافقة على مشروع ميزانيتها برسم سنة 2022.

وفيما يخص برنامج عمل سنة 2022 اكد السيد الخرساني أن الوكالة ستحرص الى جانب شركائها على مواصلة تبسيط وتيسير مساطر دراسة مختلف ملفات طلبات الرخص، والعمل على تسريع ورش التغطية بوثائق التعمير والوثائق المرجعية لمواكبة الديناميكية العمرانية لمجال تدخلها، مع الحرص على جعل وثائق التعمير آلية للإسهام في خلق فضاءات عمرانية منسجمة، جاذبة للاستثمار ومحدثة لمناصب الشغل في أفق تحقيق تنمية مندمجة ومستدامة.

وثمنت تدخلات رؤساء الجماعات،المجهودات الكبيرة التي تقوم بها الوكالة الحضرية بالخميسات ، مع الاشارة الى ضرورة مضاعفة جهود المؤسسة شأنها في ذلك شأن باقي الإدارات الخارجية بالإقليم لجهودها و مواصلة مساعيها إلى جانب الوزارة الوصية بتبني الحاكمة الترابية و التخطيط الاستراتيجي الاستشرافي في أفق كسب الرهان و رفع التحديات المتعلقة بالمجال و تحقيق الشروط الملائمة لتوفير السكن اللائق الذي يراعي متطلبات المواطن و يحفظ كرامته و صحته.

بدوره نائب رئيس جماعة تيفلت،سي محمد برقية،ثمن المجهودات التي تقوم لها الوكالة الحضرية بالخميسات،و الحصيلة الإيجابية لإنجازاتها والتي تجسد مسؤولية جسيمة لهذه المؤسسة نظرا لطبيعة المهام المنوطة بعملها وانعكاساتها على تنظيم وتأهيل المجال على الصعيد الترابي للاقليم،وطالب كتوصية تسهيل المساطر القانونية والادارية للجالية المغربية التي ستدخل بكثرة هذه السنة لعد سنتين من الغياب بسبب وباء كورونا.

بدوره رئيس جماعة البحراوي،جمال الوردي،ثمن مجهودات الوكالة الحضرية بالخميسات ،مقدما طلبا بتحديث منكقة التعمير بسبب تزايد عدد السكان وقلة الأراضي المتبقية للتعمير.

وبالنسبة لرئيس بلدية الخميسات،حسن ميسور،طالب من الوكالة الحضرية بالخميسات،تقديم المساعدة التقنية للجماعة لاخراج تصميم التهيئة،الذي طالما عرف الكثير من المشاكل منذ 2016.

https://youtu.be/FJDKpoyXuY8
مشاركة