الرئيسية أحداث المجتمع المغرب يتألق عالميا خلال بطولة العالم للمواي طاي بمدينة أبوظبي باحتلاله للرتبة الثالثة عالميا بخمس ميداليات ذهبية وميداليتين فضيتين وخمس ميداليات برونزية

المغرب يتألق عالميا خلال بطولة العالم للمواي طاي بمدينة أبوظبي باحتلاله للرتبة الثالثة عالميا بخمس ميداليات ذهبية وميداليتين فضيتين وخمس ميداليات برونزية

كتبه كتب في 5 يونيو، 2022 - 4:29 مساءً


صوت العدالة: عصام شوقي

تمكنت النخبة الوطنية المغربية المشاركة ضمن منافسات بطولة العالم للمواي طاي المقامة مابين 26 مايو و 04 يوليوز 2022 بمدينة أبوظبي بالإمارات العربية المتحدة، من انتزاع خمس ميداليات ذهبية و ميداليتين فضيتين و ست ميداليات برونزية ، وهي الحصيلة الهامة التي مكنت المغرب من احتلال الرتبة الثالثة عالميا .
وقد عادت الميداليات الذهبية الأولى المحققة خلال هذه المنافسة الرياضية العالمية لكل من البطل يوسف أسويق الذي انتزعها ضمن وزن أقل من 75 كلغ لفئة النخبة وذلك بعد تغلبه بالنقط خلال المباراة النهائية على البطل زولتان نارديلوتي من هنغاريا ، وجاءت الميدالية الذهبية الثانية ضمن وزن أقل من 51 كلغ لصنف النخبة كذلك بواسطة البطلة مريم الموباريك التي بلغتها بعد فوزها بالنقط خلال دور النهاية على البطلة أنجيلا بار من الولايات المتحدة الأمريكية ، وبدوره استطاع البطل عبد العالي زاهيدي الفوز بالميدالية الذهبية الثالثة ضمن فئة الأقل من 23 سنة وبرسم الوزن أقل من 71 كلغ نتيجة تغلبه بالنقط في المباراة النهائية على البطل الفرنسي أيان رشيد ، كما جاءت الميدالية الذهبية الرابعة أيضا ضمن فئة الأقل من 23 سنة وفي وزن أقل من 67 كلغ بواسطة البطلة سعيدة لحميدي التي انتزعتها خلال المباراة النهائية وبالضربة القاضية أمام منافستها البطلة المصرية منة الله صلاح ، في حين أن الميدالية الذهبية الخامسة تم تحقيقها بواسطة البطلة أميمة بلوراث التي فازت بها بدورها ضمن فئة الأقل من 23 سنة وبرسم الوزن أقل من 48 كلغ وذلك بعد تغلبها بالنقط خلال المباراة النهائية على البطلة التايلاندية سومراتسمي شايسوي .
أما بالنسبة للميداليتين الفضيتين فقد فاز بأولاها عثمان الفكاكي الذي تنافس ضمن صنف النخبة لأقل من 91 كلغ حيث لم يستطع تجاوز خصمه لوكاس رادوس من بولونيا خلال المباراة النهائية وانهزم أمامه بالنقط ، فيما الفضية الثانية كانت من نصيب ابراهيم بوديك الذي تنافس هو الآخر برسم الوزن أقل من 91 كلغ ، لكن ضمن صنف الأقل من 23 سنة حيث اكتفى بالميدالية الفضية أمام خصمه إيفان بيرتتش من كرواتيا وذلك خلال المباراة النهائية التي جمعت بينهما برسم هذا الوزن .
أما فيما يتعلق بالميداليات الست البرونزية المحققة أيضا ضمن هذه البطولة العالمية فقد عادت الأولى لصالح رميساء بوعرورو التي شاركت ضمن صنف النخبة عن وزن أقل من 54 كلغ ، وفاز بالثانية حمزة الحيمر الذي تنافس بدوره ضمن صنف النخبة وبرسم الوزن أقل من 71 كلغ ، وجاءت الثالثة بواسطة أميمة بلحرشة التي فازت بها عن صنف الأقل من 23 سنة وضمن وزن أقل من 54 كلغ ، كما فاز بالرابعة حمزة رشيد عن فئة الأقل من 23 سنة وعن وزن أقل من 67 كلغ ، بينما الميدالية البرونزية الخامسة كانت من نصيب يونس مونين الذي حققها هو الآخر ضمن صنف الأقل من 23 سنة وعن فئة وزن أقل من 51 كلغ ، في حين أن الميدالية البرونزية السادسة تمكن منها أسامة الهيشو
الذي شارك بدوره ضمن فئة الأقل من 23 سنة لكن عن وزن أقل من 63,5 كلغ .

مشاركة