الرئيسية أحداث المجتمع العتور على تلميذة جتة هامدة بجانب ضفة وادي أم الربيع

العتور على تلميذة جتة هامدة بجانب ضفة وادي أم الربيع

كتبه كتب في 14 أكتوبر، 2020 - 12:35 مساءً

فتاح /صوت العدالة

توصلت القناة عبر مصادر محلية بسيدي عيسى بن علي الفقيه بن صالح بخبر مفاده أن عناصر سرية الدرك الملكي بسيدي عيسى بن علي توصلت بإشعار من أحد المواطنين يفيذ تواجد جتة تلميذة تبلغ من العمر 13 سنة على ضفة الوادي أم الربيع على مستوى دوار أولاد زمام وعلى مقربة من الولي الصالح سيدي محمد السايح مساء أمس التلاتاء على الساعة 30 :17 حيت هرعت عناصر من الدرك الملكي لعين المكان ليتأكد لها الخبر والإخبار المتوصل به بالمركز عبر هاتف محمول من مواطن كان في طريقه لمنزله المتواجد غير بعيد من مسرح الواقعة والوفاة .

هذا وقد وصلت لعين المكان عناصر الشرطة العلمية والتقنية بالقيادة الإقليمية للفقيه بن صالح وبعد المعاينة والتشخيص وتجميع وضبط كل ما يمكن أن يساعد من القرائن والأدلة التي تؤكد فرضية القتل والجريمة أم فرضية الحادت العرضي الذي قد تكون تعرضت له التلميذة القاصر وهي معية رفيق لها بالمكان بربوة ( كهف ) بعلو 20 متر من النهر حيت لفظت أنفاسها متأترة بجروح بليغة جراء الإصطدام الناجم عن السقوط من أعلى الكهف والتي عجلت بوفاتها .

وبين الفرضيتين المحتملتين القتل والجريمة والحادت العرضي والسقوط باشرت فرقة الشرطة العلمية والتقنية القضائية التابعة للقيادة الإقليمية للدرك الملكي الفقيه بن صالح أبحاتها الدقيقة بتعليمات من النيابة العامة المختصة لفك لغز هذه الوفاة التي أدهشت الشارع الإقليمي وتراب جماعة سيدي عيسى بن علي وعمالة الفقيه بن صالح وصارت حديت مواقع التواصل الإجتماعي بمختلف تلويناتها والمتصفحين بها ، نقلت جتة الهالكة للمستشفى الإقليمي بالفقيه بن صالح مساء أمس في وقت متأخر من أجل التشريح والخبرة الطبية بتعليمات من النيابة العامة المختصة ، رحم الله الهالكة وإنا لله وإنا إليه راجعون

مشاركة