الرئيسية أحداث المجتمع السيد عبد اللطيف وهبي يؤكد من طنجة على الحاجة الماسة لتنظيم نسائي ضاغط.

السيد عبد اللطيف وهبي يؤكد من طنجة على الحاجة الماسة لتنظيم نسائي ضاغط.

كتبه كتب في 21 مايو، 2022 - 7:51 مساءً

صوت العدالة- عبد السلام العزاوي

أكد السيد عبد اللطيف وهبي، على أهمية خلق مديرية تهتم بقضية المرأة، في جميع الوزارات، تكون اختصاصها تتبع جميع القوانين والتشريعات ، ومدى تأثيرها على قضية المرأة.

وألح الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة السيد عبد اللطيف وهبي، على الحاجة الماسة لتنظيم نسائي ضاغط، للدفاع عن حقوق المرأة، واعدا بعدم التدخل في اختيار المرشحات للانتخابات التشريعية مستقبلا، بعد تأسيس منظمة المرأة البامية.
واعتبر السيد عبد اللطيف وهبي، المرأة المغربية الأكثر جمالا في العالم، معبرا في الوقت ذاته عن امتعاضه لزواج القاصرات، المشكلة جريمة في حق المغرب، والعائق النفسي له، مفيدا بطرح مشروع القانون الجنائي، الخاص بكيفية حماية المرأة من العنف، باعتماد عملية التسجيل الالكتروني للرجال المعنفين لزوجاتهن، لكي يتم منعهم من الدخول للمنازل، حتى يصدر حكم قضائي في الموضوع.


كما أفاد السيد عبد اللطيف وهبي، خلال لقاء حزبي بطنجة، الذي تميز بحضور مجموعة من المناضلين الباميين، وفي مقدمتهم رجل الأعمال عادل الدفوف النائب البرلماني عن دائرة طنجة أصيلة، ونائب عمدة طنجة، الذي يحظى بتقدير واحترام المنتخبين و المواطنين، بحكم تعالمه الحسن مع الجميع، ودعمه لجميع المبادرات الهادفة، ومحمد بنعيسي رئيس مجلس بلدية اصيلة، وامحمد احميدي رئيس مجلس عمالة طنجة اصيلة، بالمصادقة على خلق قانون، بمثابة مرسوم، يعطي للرجل الموظف عطلة أسبوعين، عند إنجاب زوجته لولد، لكي يتسنى له مساعدتها.


كان ذلك خلال اللقاء التواصلي الجهوي النسائي للأصالة المعاصرة، المنظم بطنجة، يوم السبت 21 ماي 2002، تحت شعار: تنظيم جهوي قوي من أجل التمكين السياسي للمرأة وإعداد نخب المستقبل)، الذي سيرته باقتدار كبير، الأستاذة قلوب فيطح المحامية بهيئة طنجة، والنائبة البرلمانية عن دائرة جهة الشمال.
فقد ألحت الأستاذة قلوب فيطح، على وجوب انطلاق التنظيمات الحزبية، من الجهات، ونهج المقاربة التشاركية والحكامة الجيدة، من خلال تعزيز التواصل بين المواطنين والمناضلين والمنتخبين، مع مراعاة خصوصية كل جهة على حدا، في أفق بناء منظمة نساء قوية للأصالة والمعاصرة.


من جهته أفاد السيد عبد اللطيف الغلبزوري، المنسق الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بطنجة تطوان الحسيمة، بخلق نقاش حول مستقبل منظمة المرأة البامية بالشمال، وطرق أدائها وتقويتها، منذ شهرين، عبر تنظيم لقاءين في الموضوع بالعرائش والمضيق.
وأكد عبد اللطيف الغلبزوري، على إعطاء أهمية قصوى بجهة طنجة تطوان الحسيمة، منذ تأسيس حزب الأصالة والمعاصرة، لقضية تمكين المرأة على المستوى السياسي، بغية ضمان تواجدها في مختلف المؤسسات المنتخبة بمنطقة شمال المغرب.

مشاركة