الرئيسية أحداث المجتمع استئنافية طنجة تدين متهما بالسجن 20 سنة نافذة بسبب التخابر مع جبهة البوليساريو الانفصالية

استئنافية طنجة تدين متهما بالسجن 20 سنة نافذة بسبب التخابر مع جبهة البوليساريو الانفصالية

61F94AAC 91C9 4A03 87CC 1F4067A3A22F.jpeg
كتبه كتب في 5 نوفمبر، 2023 - 2:30 صباحًا

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة، اليوم الخميس، متهما يبلغ من العمر 40 سنة، بالسجن 20 سنة نافذة بسبب التخابر مع جبهة البوليساريو الانفصالية وتهديد الأمن الداخلي للمملكة.

وحكمت هيئة المحكمة حضوريا وابتدائيا على المتهم، بعشرين سنة سجنا نافذة، بعدما اقتنعت بالأدلة الواردة ضده، لتدينه بالتهم الثقيلة المنسوبة إليه، في قضية أثارت انتباه الرأي العام المحلي والوطني.

وحسب المعطيات المتوفرة، المدان متهم بتزعم خلية انفصالية تابعة لجبهة البوليساريو، وكان قد اعتقل بميناء طنجة المتوسط، وهو يحوز بذلات عسكرية على متن احدى شاحنات النقل الدولي.

ووجهت للمتهم “سالم.أ” تهم ارتكاب جنايات و جنح ضد سلامة الدولة الداخلية وأمن الدولة الخارجي والمشاركة في ذلك، بالاضافة إلى حيازة بضاعة أجنبية بدون سند صحيح خاضعة لمبرر الأصل والاستيراد بدون تصریح مفصل عن طريق مكتب الجمرك، والتحويل غير قانوني للعملة الأجنبية.

ومكنت عملية توقيفه من طرف مصالح الفرقة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، من العثور بحوزته على بطاقة هوية تابعة لجبهة البوليساريو، كما قادت التحقيقات والخبرة التقنية إلى الكشف عن زياراته المتكررة لمخيمات تندوف، بالإضافة إلى تخابره بشكل دائم مع قياديين في الجبهة والتابعين لها عبر مجموعة على الواتساب.

وتابعت النيابة العامة وقاضي التحقيق، المعني بصك تهم ثقيلة تتعلق بالجنايات والجنح ضد سلامة الدولة الداخلية، الجنايات والجنح ضد أمن الدولة الخارجي والمشاركة في ذلك، حيازة بضاعة أجنبية بدون سند صحيح خاضعة لمبرر الأصل الاستراد بدون تصریح مفصل عن طريق مكتب الجمرك، وتحويل غير قانوني للعملة الأجنبية.

مشاركة