الرئيسية أحداث المجتمع إسدال الستار على المناظرة الأولى بالمغرب للفيدرالية الوطنية لأرباب مهنيي التصوير بالمغرب

إسدال الستار على المناظرة الأولى بالمغرب للفيدرالية الوطنية لأرباب مهنيي التصوير بالمغرب

IMG 20190430 WA0037.jpg
كتبه كتب في 30 أبريل، 2019 - 1:42 مساءً

المصطفى مخنتر لصوت العدالة.


نظمت الفيدرالية الوطنية لأرباب محلات مهني التصوير، بتنسيق مع جمعية أرباب مختبرات التصوير والمصورين المحترفين بالدار البيضاء، الندوة الأولى، حول مهني قطاع التصوير تحت شعار “مهنة التصوير إكراهات الحاضر وآفاق المستقبل “، وذلك بالمركب الثقافي أبو عنان.
المناضرة حضرها السيد الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان ، مصطفى الخلفي، ورئيس جماعة سيدي مومن وفعاليات المجتمع المدني، وبلغ عدد الجمعيات التي حضرت الندوة 42 جمعية من مختلف جهات المملكة.


وفي تدخل له إعتبر السيد مصطفى الخلفي أن اللقاء بمثابة ، لقاء التحدي الوجودي، وتحدي كبير على المستوى الرقمي، ولهذا لا يمكن التفريط فيه، فالوزارة معنية بالمواكبة والمرافقة من أجل إنجاح هذا القطاع، ومن هنا لا بد من الحماية الإجتماعية وأشار إلى ضرورة الإنخراط في:
-الدينامية التي يعرفها التحول التكنولوجي المتسارع.
-التكوين المستمر الذي يلعب دورا كبيرا في تحسين مستوى المهنيين.
-العمل على الإستفادة من الحماية الإجتماعية.
وبعد ذلك إنطلق السيد الوزير والمشاركون إلى معرض السلع وآلات التصوير ، ثم توزع الحاضرون إلى عدة ورشات ، وكلها كانت ذات أهمية كبرى، لكن الورشة الأولى حول الديمقراطية إيستقطبت عددا كبيرا من المشاركين، حيث ركز فيها المؤطر على أربعة محاور أساسية :

IMG 20190430 WA0038
  • الجمعيات المهنية إستراتيجيتها وتقنيات الترافع.
    -إستثمار الفيدرالية لإثبات الديمقراطية التشاركية.
    -إقتراحات لتحقيق أهداف الفيدرالية.
    -عناصر مسودة أولوية لمشروع المصور الفتوغرافي المعتمد.
    وختم المشاركون المناضرة على مجموعة من التوصيات والخلاصات ذات الإهتمام المشترك، كلها تصب في مصلحة التصوير والمصورين .
مشاركة