عوامل ثلاثة عجلت بعودة الحجوي لرئاسة الفتح – جريدة صوت العدالةعوامل ثلاثة عجلت بعودة الحجوي لرئاسة الفتح - جريدة صوت العدالة

عوامل ثلاثة عجلت بعودة الحجوي لرئاسة الفتح

Serifiiii Serifii

الأحد 14 نوفمبر 2021 - 15:08


صوت العدالة: عصام شوقي
أعلن الفتح الرباطي، اليوم السبت تعيين جمال السلامي مدربا جديدا خلفا لمحمد أمين بنهاشم الذي أقيل بعد 9 مباريات خالية من الانتصارات بالدوري.
كما أعلن الفتح الرباطي، مساء اليوم، عودة حمزة الحجوي لرئاسة النادي بدلًا من نوال خليفة، التي جرى تكليفها بمهام أخرى.
وسبق للسلامي تدريب الفتح بين 2011 و2014، قبل أن يتولى بعد ذلك قيادة منتخب المغرب للاعبين المحليين الذي فاز معه ببطولة أفريقيا.
وحقق الفتح أول فوز في 10 مباريات الأسبوع الماضي تحت إشراف المدرب المساعد نور الدين بنعمر عقب إقالة بنهاشم، ويحتل الآن المركز قبل الأخير برصيد 8 نقاط.
وكما انفرد “كووورة” جاء تعاقد الفتح مع السلامي، ليبرز ثورة التغيير المرتقبة داخل النادي، بعد بداية وصفت بالكارثية والأسوأ على الإطلاق في تاريخ النادي.
ويمثل التعاقد مع جمال السلامي أولى حلقات التغيير، بعد فشل المدرب السابق محمد أمين بنهاشم، في بلوغ الأهداف التي قدم من أجلها لهذا النادي.
وكانت هذه التغييرات بداية أيضا لرحيل نوال خليفة أول رئيسة لفريق بالدوري الاحترافي المغربي، إذ تظافرت 3 عوامل لتخرجها سريعا من الفريق كأقصر ولاية لرئيس نادي في تاريخ الدوري.
أول هذه العوامل هو رهان خليفة في مؤتمر تقديم المدرب السابق على أن يكون الفتح هذا الموسم بين الأندية التي تنافس على احتلال مراتب متقدمة، فإذا به ينهي أول 10 جولات في المركز “قبل الأخير” مع فوز واحد تحقق مع نور الدين بنعمر.
وكان ثاني العوامل تدبير خليفة شؤون العارضة الفنية بفشل ذريع، باختيار بنهاشم أمام عدد من المدربين الآخرين الذين تنافسوا معه على هذا المنصب، علما بأنها تدخلت في أكثر من مناسبة لعقد اجتماعات مع اللاعبين من أجل تحفيزهم.
أما ثالث العوامل فهي حالة الفوضى التي أصبح عليها فريق الفتح الرباطي، بعدما تمرد عليه لاعبه نوفل الزرهوني قبل مباراة الرجاء البيضاوي، برفضه اللعب ما لم يحصل على مستحقاته، وبعدها الصفح سريعا عنه.
ورفض الحارس المهدي بنعبيد الجلوس احتياطيا أمام أولمبيك خريبكة، ليترك فريقه من دون حارس بديل ويخسر تلك المباراة، كما تمرد اللاعب المهدي موهوب من نفس الفريق على مدرب منتخب المغرب للناشئين، وجرى نقل تقرير ضده لناديه واتحاد الكرة المغربي الذي عاقبه.
ولم يشهد الفتح الرباطي في السابق موجة تمرد مثل التي عاشها اللاعبين هذا الموسم، وهو الذي اشتهر باستقرار عارضته الفنية بالمغرب وانضباط لاعبيه و إحترافيته

مقالات ذات صلة

جهة الشرق..شكاية حول خرق القانون الأساسي المنظم لغرف الصناعة التقليدية”.

جهة الشرق..شكاية حول خرق القانون الأساسي المنظم لغرف الصناعة التقليدية”.

مسؤولون ومهنيوون وأطباء يلامسون موضوع صحة وسلامة البحار بجهة الشمال.

مسؤولون ومهنيوون وأطباء يلامسون موضوع صحة وسلامة البحار بجهة الشمال.

لقاء صحفي  مع السيد سعيد بودرا المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التعليم الأولي و الرياضة بعمالة المضيق الفنيدق

لقاء صحفي مع السيد سعيد بودرا المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التعليم الأولي و الرياضة بعمالة المضيق الفنيدق