زلزال.. ساكنة مراكش تطالب بمحاسبة مولات الفضايح المسؤولة عن التعمير بولاية الجهة – جريدة صوت العدالةزلزال.. ساكنة مراكش تطالب بمحاسبة مولات الفضايح المسؤولة عن التعمير بولاية الجهة - جريدة صوت العدالة

زلزال.. ساكنة مراكش تطالب بمحاسبة مولات الفضايح المسؤولة عن التعمير بولاية الجهة

Serifiiii Serifii

الجمعة 12 نوفمبر 2021 - 17:33

صوت العدالة -محمد بنعبد الله

توصلت جريدة صوت العدالة بشكايات عديدة من مستثمرين و مواطنين يطالبون بفتح تحقيق و محاسبة رئيسة مصلحة التعمير بولاية جهة مراكش آسفي، ومضمون هذه الشكايات هو أن المسؤولة تفكيرها دائما هو عرقلة ملفاتهم و عدم تقديم المساعدة اي تسهيل تسليم الرخص لطالبها، و أمور أخرى…

هادشي.. يضاف إلى جريمة خطيرة لحد الساعة البحث جاري في حقها من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية و ما ادراك ما الفرقة الوطنية للشرطة القضائية مع المعنية، رفقة أشخاص نافذين و مسؤولين اداريين، يتعلق بملك الدولة . هادا هو المثال شي حلال عليه و شي حرام عليه كدير ما بغات فالملفات و ممنوع يدخل لمكتبها شي واحد و ليس هناك من يحاسبها هي عشرة .

الكل يتساءل.. كيفاش هادي دايرة هاد الفضايح كاملة، و التحقيق معاها في ملف خطير، لم يتم محاسبتها اداريا ؟؟

هناك من يقول لها حماية من طرف مسؤول بوزارة الداخلية، و والي جهة مراكش آسفي لم يحرك ساكنا حيت الطرح كبير عليه .

هادشي.. كبر بزاف و المواطن يطالب بالمحاسبة، فهل هناك من مغيث ؟؟

مقالات ذات صلة

المضيق السيد سعيد بودراالمدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التعليم الأولي و الرياضة بعمالة المضيق الفنيدق مستجدات مباراة توظيف أطر الأكاديمية تندرج في صميم الإصلاح الشامل للمنظومة محطة أولى في مسلسل الارتقاء بالتوظيف ودعم جاذبية مهن التربية و التكوين

المضيق السيد سعيد بودراالمدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التعليم الأولي و الرياضة بعمالة المضيق الفنيدق مستجدات مباراة توظيف أطر الأكاديمية تندرج في صميم الإصلاح الشامل للمنظومة محطة أولى في مسلسل الارتقاء بالتوظيف ودعم جاذبية مهن التربية و التكوين

طلب إنشاء مدار على الطريق الرئيسية رقم 58 بمارتيل تماشيا مع التصميم المعماري الفعل الذي لا يكلف الجماعة أي مبلغ مالي سوى الجرأة  و الإرادة لتحقيقه .

طلب إنشاء مدار على الطريق الرئيسية رقم 58 بمارتيل تماشيا مع التصميم المعماري الفعل الذي لا يكلف الجماعة أي مبلغ مالي سوى الجرأة و الإرادة لتحقيقه .

في إطار اللقاءات التشاورية حول برنامج التنمية الجهوية 2022/2027

في إطار اللقاءات التشاورية حول برنامج التنمية الجهوية 2022/2027