الفيزازي يرد بقوة على الرئيس الجزائري – جريدة صوت العدالةالفيزازي يرد بقوة على الرئيس الجزائري | جريدة صوت العدالة

الفيزازي يرد بقوة على الرئيس الجزائري

Serifiiii Serifii

الثلاثاء 10 أغسطس 2021 - 11:56

صوت العدالة- سياسة

في رد قوي،قال الشيخ محمد الفزازي، رئيس الجمعية المغربية للسلام والبلاغ، حول رد الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون،أن العسكر عاجز عن فتح الحدود،لأنه يعلم ،أن الاشقاء بالجزائر سيدخلون للمغرب،وسيقفون على المنجزات التي تحققت في المملكة،عكس كذب الجنرالات،التي تختبء دائما وراء أزمات مصطنعة،لحجب الواقع عن الشعب الجزائري الشقيق.

واوضح الفزازي، في تدوينة له على صفحته الفيسبوكية بعنوان “رئيس (اللي ما يتسمى) عاجزٌ عن فتح الحدود”: “رئيس العسكر في جارة السوء، لا يمكنه فتح الحدود، ولا يمكنه الصلح مع المملكة، ولا حتى ترميم العلاقة الدبلوماسية المتدهورة. ملك المغرب يطالبه بفتح صفحة أخوية جديدة وهو يعلم علم اليقين أن “فخامة” (اللي ما يتسمى) ليس في مقدوره ذلك”.

مضيفا أنه “صحيح ملك البلاد كان يخاطب العسكر الحاكم، وهو يعلم أيضا أن هذا العسكر الحاكم عاجز تماما عن تلبية المطلب الملكي النبيل. فهل كان مطلب التصالح عبثيا؟ الجواب لا. كان خطابا للشعبين الجارين معا وللدول العظمى تحديدا. هي رسالة مفادها أننا أصحاب سلام، وندعو إلى السلام من منطلق قوة وليس من منطلق ضعف”.

“لا يمكن لجارة السوء فتح الحدود أبداً. ولو فعلت لدخل أشقاؤنا الجزائريون، الذين نحبهم ويحبوننا، متدفقين بالملايين. وحينها سيقفون بأنفسهم على المنجزات الباهرة والجبارة التي أنجزتها بلادنا، وسيقفون على حجم كذب الجنرالات الذين ما فتئوا يسوّقون الوهم للشعب الجزائري. ولا شك أن أشقاءنا بلغهم شيء من التفوق والتألق المغربيّين. لكن ليس مَن رأى كمن سمِع”، يشرح محمد الفزازي.

وأردف الفيزازي “في المقابل سيدخل المغاربة بالملايين أيضا لصلة الرحم والتجول في أرض سالت دماءُ أجدادهم من أجل تحريرها جنبا إلى جنب مع المجاهدين الجزائريين. وسيقفون على التخلف الهائل في دولة تطفو على بحر من النفط والغاز. لا يمكنهم فتح الحدود أبدًا وهم عاجزون عن توفير الزيت والحليب والسميد وحتى الماء الشروب في بعض المناطق لشعبهم بَلْهْ للقادمين من مملكة الخيرات”.

وختم رئيس الجمعية المغربية للسلام والبلاغ تدوينته بالقول: “الحدود لا بد أن تُفتح غصبا عن العسكر المستبد، ما دام هناك حراكا شعبيا متَّقِدا يرْنو إلى إسقاط حكومة الشرّ المستطير، وبناء دولة حرة مستقلة تنصهر في وحدة المغرب الكبير”.

مقالات ذات صلة

لحسن ايت حسي  رئيس لجماعة ايت ميمون

لحسن ايت حسي رئيس لجماعة ايت ميمون

لشكر .. معارضة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ستكون سياسية واجتماعية واقتصادية

لشكر .. معارضة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ستكون سياسية واجتماعية واقتصادية

الأغلبية الحكومية ستتكون من أحزاب التجمع الوطني للأحرار والاصالة والمعاصرة والاستقلال

الأغلبية الحكومية ستتكون من أحزاب التجمع الوطني للأحرار والاصالة والمعاصرة والاستقلال