لقاء تواصلي بسطات يستعرض الدور الهام للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية كأداة فعالة لمواجهة المعضلة الاجتماعية – جريدة صوت العدالةلقاء تواصلي بسطات يستعرض الدور الهام للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية كأداة فعالة لمواجهة المعضلة الاجتماعية | جريدة صوت العدالة

لقاء تواصلي بسطات يستعرض الدور الهام للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية كأداة فعالة لمواجهة المعضلة الاجتماعية

الثلاثاء 18 مايو 2021 - 23:05

.
وت العدالة – عبد النبي الطوسي

تراس عامل عمالة إقليم سطات  اليوم الثلاثاء 18 ماي، ،بمناسبة الذكرى 16 للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية،لقاءا تواصليا تحت شعار : “Covid-19 والتعليم: الحصيلة والآفاق لتحصين المكتسبات”. و يندرج شعار هذا اللقاء في سياق تكريس المجهودات المبذولة للحد من آثار هذه الجائحة على الحياة العامة وخاصة في مجال تأثيرها على قطاع التعليم والتدابير المتخذة في مجال تعبئة الفاعلين المحليين وخاصة أجهزة الحكامة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ودور رجال ونساء التعليم في التصدي لهذه الجائحة تماشيا مع فلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في مجال الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة والرفع من الرأسمال البشري.
وقد عرف هذا اللقاء الذي تراسه عامل اقليم سطات السيد ابراهيم ابوزيد  وبحضور السيد محمد عادل بلعربي الكاتب العام للعمالة و أعضاء اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية و رجال السلطة المحلية  رؤساء اللجن المحلية للتنمية البشرية و رؤساء المصالح الخارجيةوممثلو المجتمع المدني .
في بداية اللقاء أشار السيد العامل الى الدور الهام للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية كأداة فعالة لمواجهة المعضلة الاجتماعية كاستراتيجية مغربية خالصة مبتكرة ومجددة تروم الحد من الفوارق المجالية والعجز الاجتماعي ودعم الفئات التي تعاني العوز والهشاشة .
فعلى مستوى المنهجية  ذكر السيد العامل بان المبادرة الوطنية  للتنمية البشرية وضعت أسس حكامة متميزة قوامها المشاركة والشراكة والتعاقد بالإضافة إلى التتبع  والمحاسبة . كما ان اعتماد مبدأ الاستهداف الترابي والفئات الاجتماعية  المعنية  بتدخلات المبادرة  يعكس الحرص على توجيه الإمكانيات والموارد المعبأة  من اجل تحقيق  الأهداف المتوخاة من هذا الورش المجتمعي الذي   اصبحت مشاريعه  على مستوى اقليم سطات واقعا ملموسا تستفيد منها، فئات واسعة وصلت إلى 898 مشروعا بالنفوذ الترابي للإقليم،بتكلفة إجماليةتفوق605 مليون درهم، ساهمت فيها المبادرة الوطنية للتنمية البشريةبأكثر من 368 مليون درهم،  الشيء الذي يؤكد نجاح دور الرافعة كمبدأ تعتمده المبادرة منخلال تعبئة موارد  الشركاء وتكثيف جهود كافة الفاعلين في جميع مراحل الإنجاز يضيف السيد العامل.
وفي عرض بالمناسبة قدم المدني بوعرفة رئيس قسم العمل الاجتماعي بالعمالةحصيلة مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية خلالمرحلتها الثالثة 2019/2020 بالإقليم حيث اوضح  ان السنتين الاوليتين من انطلاق هذه المرحلة عرفت برمجة 119 مشروعا بغلاف مالي يتجاوز 64 مليون درهم و همت هذه المشاريع مختلف محاور تدخل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية خلال هذه المرحلة، حيث تمت برمجة 35 مشروعا في اطار برنامج تدارك الخصاص على مستوى البنيات التحتية و الخدمات الاساسية بالمراكز القروية الاقل تجهيزا. كما ان تدخلات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية استهدفت مواكبة الاشخاص في وضعية هشاشة و ذلك ببرمجة 17 مشروعا.
في  نفس الاطار اشار بوعرفة الىبرنامج تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، الدي يهدف الى تعزيز فرص الشغل لفائدة الشباب وإنعاش الحس المقاولاتعرف اعتماد جيل جديد من المشاريع التي تساهم في تثمين الإمكانات والمؤهلات المحليةبأحداث منصة الشباب بمدينة سطات والتي تشرف على الاستقبال والاستماع والتوجيه و مواكبة حاملي المشاريع. والجدير بالدكر  يضيف رئيس القسم الاجتماعي الى أنه خلال السنتين 2019/2020 بلغ عدد المشاريع الممولة  في اطار هذا البرنامج 54 مشروعا مذرا للدخل بكلفة اجمالية تناهز 15 مليون درهم ساهمت فيها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بحوالي 12 مليون درهم.
أما فيما يخص البرنامج الرابع  الذي يهم الدفع بالتنمية البشرية للاجيال الصاعدة فقد تمت برمجة 4 مشاريع تهم محور صحة الام و الطفل و يتعلق الامر باقتناء 14 سيارة اسعاف و اصلاح 6  دور الامومة بالإقليم و اقتناء تجهيزات تقنية للتحسيس بصحة الأم والطفل لفائدة 9 دور الولادة بحوال2.7  مليون درهم، كما تمت برمجة 6 مشاريع تهم محور تحسين ظروف التمدرس و ذلك باقتناء 9 سيارات للنقل المدرسي و اقتناء نظارات طبية  وأجهزة لتقوية السمع  لفائدة  التلاميذ المعوزين في إطار  دعم  الصحة المدرسية و محاربة الهدر و الاخفاق المدرسي و ذلك بغلاف مالي يتجاوز4  مليون دهم.وفي افق تعميم التعليم الأولي بالدواوير غير المتوفرة على المؤسسات التعليمية تمت خلال سنتي 2019/2020 برمجة 80 وحدة من هذا النوع من التعليم بتكلفة مالية تتجاوز 24 مليون درهم.
في نفس السياق قدم المدير الاقليمي للتعليم عبدالعالي اسعيدي عرضا حول شعار – ” Covid-19 والتعليم: الحصيلة والآفاق لتحصين المكتسبات”-  هذا اللقاء المنظم بمناسبة الذكرى 16 للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية  والتدابير المتخذة وتأثير جائحة كورونا على قطاع التعليم  والمجهودات التي بذلت من اجل احتوائها وافاق تجاوزها.
وعلى هامش هذا اللقاء قام السيد العامل والوفد المراق له بزيارة تفقدية لورش مشروعين يتم انجازهما بمدينة سطات  للوقوف على سير  الاشغال بهما.
هاذين المشروعين  الاجتماعين الذين يتم إنجازهما  من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية يتمثل الاول في مركز النور لفائدة الصم البكم وضعافي البصر الذي يمتد على مساحة 400متر مربع ويكلف انجازه غلافا ماليا يصل الى 1.500.000درهم. ومشروع الامل لفائدة الاطفال المتخلي عنهم والذي يكلف انجازه حوالي مليون درهم ويشيد على مساحة200متر مربع.

مقالات ذات صلة

دق دق تغسالين …..ساكنة أيت اسحاق إقليم خنيفرة تعبر عن تذمرها من غياب مركز للوقاية المدنية بالمنطقة

دق دق تغسالين …..ساكنة أيت اسحاق إقليم خنيفرة تعبر عن تذمرها من غياب مركز للوقاية المدنية بالمنطقة

رغم اصابته بالكسر رئيس الشؤون الداخلية بولاية جهة مراكش حاضر في انتخاب رئيس جماعة تامنصورت

رغم اصابته بالكسر رئيس الشؤون الداخلية بولاية جهة مراكش حاضر في انتخاب رئيس جماعة تامنصورت

لفتيت يشهر ورقة المحاسبة في وجه رؤساء الجماعات المنتهية ولايتهم

لفتيت يشهر ورقة المحاسبة في وجه رؤساء الجماعات المنتهية ولايتهم