قائد قيادة ترناتة بزاكورة.. رجل قانون بامتياز، ومسؤول جمع بين الحنكة و الحكمة في إدارة الملفات.. – جريدة صوت العدالةقائد قيادة ترناتة بزاكورة.. رجل قانون بامتياز، ومسؤول جمع بين الحنكة و الحكمة في إدارة الملفات.. - جريدة صوت العدالة

قائد قيادة ترناتة بزاكورة.. رجل قانون بامتياز، ومسؤول جمع بين الحنكة و الحكمة في إدارة الملفات..

Mohamed Bachiri

الثلاثاء 06 أكتوبر 2020 - 16:05

بقلم : محمد البشيري _تحقيق

صوت العدالة

بعد توليه المسؤولية.. و بعد وقت وجيز، ظهرت بوادر وملامح التغيير نحو الارقى، خاصة وان للرجل اسلوبه الفريد في ادارة الملفات بما تقتضيه التجربة من حنكة وحكمة، فكان بذلك ولايزال، من طينة الرجال الذين تحملوا عبئ المسؤولية واستطاعوا قيادة المرحلة بكل تفاني ونكران الذات.

والاكيد جدا، انه لا احد ينكر أن هذا الرجل قد استطاع في وقت وجيز، ان ينهي ويقطع مع التمثلات العامية والتصورات الدارجة التي علقت في الاذهان لذا البعض منذ القدم ، حيث جمع بين الحزم واللين، متشبعا بكل المعاني والقيم، التي تمكن من تقلد المسوولية من احداث التوازن المطلوب، مع استحضار الجانب الانساني في علاقته مع ساكنة المنطقة وابنائها.

ولعل شهادات حية لساكنة المنطقة و الجماعة الترابية ترناثة على وجه التحديد ، كانت كافية جدا، لتظهر مدى تمكنه من تدبيره شؤون المنطقة، ومراعاة متطلباتها، خاصة ابان الظرفية الراهنة التي استشرى فيها الوباء الفتاك ” كوفيد 19″ . من خلال اشرفه الفعلي والميداني على حملات التحسيس والتوعية، وحرصه على تطبيق الاجراءات الاحترازية التي تضمن سلامة الافراد، من تباعد اجتماعي وارتداء للكمامات والاقنعة الواقية، وكذا اصدار تعليماته باستمرار عمليات التعقيم بشكل مستمر ضمانا وحرصا على سلامة المواطنين.

ومن جهة ثانية، فالخطوات التي اقدم عليها خلال مراحل عملية الدخول المدرسي، وما تزامن معها من اكراهات، جعلته يقدم الكثير من المجهودات، للحيلولة دون تعثر العملية التربوية، ولعل وقوفه المباشر على العملية برمتها، كان كفيلا بأن يعزز مكانته وحضوره كأحد الرجال الاكفاء بالمنطقة.

تواصله المستمر مع ابناء المنطقة، وتعامله الاستثنائي بطابع انساني محض، جعله يحضى بالتقدير والاحترام من قبل ابناء الساكنة، ليؤكد للجميع ان موقع المسؤولية الملقاة على عاتقه، لم تكن تشريفا بقدر ما تكن تكليفا، حرص على تأديته بأمانة، دون اخلال بالواجب المهني، مع التزامه التام بتطبيق القانون والحرص كل الحرص على الصالح العام بما يضمن حقوق الافراد ويجعلها فوق كل اعتبار.

وجدير بالذكر ان قائد المنطقة كانت له مبادرات جريئة في العديد من الملفات والقضايا، كان له الفضل في تسويتها ومعالجتها بنوع من اللين و الحكمة، فضمنت معه الاطراف المتنازعة استرداد حقوقها وحفظ كرامتها.. لتكون بذلك هذه الشهادة يقينا لا يقبل الشك، انه الرجل المناسب في المكان والزمن المناسبين.

مقالات ذات صلة

الوكيل العام للملك باستئنافية فاس يعقد لقاء تواصلي مع كبار المسؤولين الأمنيين وعناصر الضابطة القضائية

الوكيل العام للملك باستئنافية فاس يعقد لقاء تواصلي مع كبار المسؤولين الأمنيين وعناصر الضابطة القضائية

التكامل التاريخي بين الأمازيغية والعربية.. الوحدة في اطار التنوع ميزة المغرب

التكامل التاريخي بين الأمازيغية والعربية.. الوحدة في اطار التنوع ميزة المغرب

المطالبة بتنفيذ حكم الاعدام يعود الى الواجهة بالمغرب.. وخبراء يحذرون ” تنامي الدعوات خطر في حد ذاته”!!

المطالبة بتنفيذ حكم الاعدام يعود الى الواجهة بالمغرب.. وخبراء يحذرون ” تنامي الدعوات خطر في حد ذاته”!!