نشأة حركة جديدة تقطع الطريق على المسترزقين بإسم الدفاع عن الصحراء – جريدة صوت العدالةنشأة حركة جديدة تقطع الطريق على المسترزقين بإسم الدفاع عن الصحراء - جريدة صوت العدالة

نشأة حركة جديدة تقطع الطريق على المسترزقين بإسم الدفاع عن الصحراء

Aziz Benhrimida

الثلاثاء 18 أغسطس 2020 - 23:05

علي الكوري

بزوغ حركة جديدة بالقضية الصحراء تحت إسم ” صحراويون من أجل السلام ” والتي تعمل على حل تسوية الصحراء وتعمل على لقاءات تواصلية بجميع الاقاليم ودول التي تتواجد فيها الصحراوين .
وقد خلقت فرع بكل من إسبانيا وموريتانيا وفرنسا وكل المدن الصحراوية وهي تنهج طريق الثالث ونهج مختلف عن سابقيه من المبادرات التي أكثرها كانت فاشلة بسبب الاسترزاق البعض على القضية الصحراء مثل جمعيات ومنظمات وهيئات التي ليس لها حتى مستوى تعليم يخول لهم الترافع والدفاع عن العنصر الصحراوي بالأساس الذي يعيش بين مفترق طرق وذلك بالركوب على مطية انهم يترافعون عن الوحدة الترابية
وقد صرح السكرتير الاول للحركة الحاج أحمد باريكلا أن هذه الحركة قوة سياسية مستقلة تتبنى قيم الديمقراطية والتسامح والتوافق ، وتتكون من أشخاص متنوعين شخصيات مدنية وعسكرية تنتمي الى البوليساريو منهم دبلوماسيون سابقين أحفاد أعضاء ” الجماعة ” وهي الهيئة التمثيلية إبان الاستعمار الاسباني ، بالإضافة الى مجموعة كبيرة من طلاب الجامعات .
وأكد ان جبهة البوليساريو تعتمد على أجماد الماضي متناسية أن الشرعية والتمثيل في السياسة والتي بدأت تتأكل بسبب الاخطاء والتجاوزات الكثيرة ، ولا تتم تزكية شرعية التمثيل حاليا الا من خلال صناديق الاقتراع وحسن التسيير وليس من خلال التوافقات القبلية او أمجاد الماضي .
وخلال القاء المنعقد بمدينة العيون والذي ترأسه المنسق العام للحركة بالساقية الحمراء المحجوب السالك ولد الخليل والذي من خلاله تناول الخطاب الحركة بالتحليل والتمعن وفكرها السياسي .
وأشاد من خلالها المنسق العام بالساقية الحمراء المحجوب السالك ولد الخليل بالالتزام المعبر عنه من طرف الاعضاء المشاركين في اللقاء مؤكد على ضرورة التمسك والقبول بالإختلاف والتعايش مع الاخر .
وقد نبه من خلال المداخلة الى عدم الانجرار وراء تهجمات مناوئي الحركة وخطابهم الإقصائي ، وقد تم تنظيم لقاء تواصلي تحسيسي بمدينة كلميم والتي طرحت فيه عدة أسئلة وتوضيحات حول الحركة ونهج الذي تتميز به عن الجهات الاخر التي فشلت في حل القضية الصحراء .
وجاءت الحركة التي ستقطع على البعض الذي يسترزق بإسم دافع عن القضية الصحراء ، وإستغناء منها ورصد اموال طائلة بالبنوك ورحلات نحو دولة أوروبا وامريكا بإسم إيجاد حل للصحراء .مع أن هذا الدفاع الذي ينهجه البعض لم نرى منه حتى كتابة هذه الاسطر اي نتيجة ملموس على أرض الواقع .

مقالات ذات صلة

اختلالات وخروقات في المجلس السابق لجماعة السعيدية

اختلالات وخروقات في المجلس السابق لجماعة السعيدية

مباراتنا أمام السعودية لن تكون شكلية

مباراتنا أمام السعودية لن تكون شكلية

جمعيات المجتمع المدني بين الممكن والطموحات  المواطنون يطرحون مشاكلهم على الرأي العام بشكل فردي أو جماعي خارج إطار جمعيات المجتمع المدني

جمعيات المجتمع المدني بين الممكن والطموحات المواطنون يطرحون مشاكلهم على الرأي العام بشكل فردي أو جماعي خارج إطار جمعيات المجتمع المدني