الماء حق و ليس مطلب ..!! انعدام الماء الصالح للشرب يدفع ساكة زاكورة للاحتجاج. – جريدة صوت العدالةالماء حق و ليس مطلب ..!! انعدام الماء الصالح للشرب يدفع ساكة زاكورة للاحتجاج. - جريدة صوت العدالة

الماء حق و ليس مطلب ..!! انعدام الماء الصالح للشرب يدفع ساكة زاكورة للاحتجاج.

Mohamed Bachiri

الأثنين 17 أغسطس 2020 - 13:09

صوت العدالة/ إسماعيل المالكي

هناك في أعالي الجبال، لضواحي إقليم زاكورة، تعيش قرى لا حول لها ولا قوة، في فقر مدقع، وغياب مظاهر التنمية بالمنطقة، نهيك عن غياب أهم أساسيات الحياة، الماء الصالح للشرب الذي يكاد يكون منعدم، لتجد القرى بمنطقة تنزولين نفسها، أمام خيارين لا ثالث لهما، إما الماء المالح الذي يفتقد لشروط السلامة الصحية، أو ما تجود به الدواوير الأخرى عليهم من بعض قطرات الماء والتي تكاد تكون ناذرة حتى في تلك القرى أيضا، بالرغم من وجود أنابيب الماء إلا أنها لا توصل سوى الهواء.

يقول أحد السكان، في تصريح خص به جريدة “صوت العدالة”، أن المشكل بدأ منذ مدة، حيث هناك قرى تعاني من انقطاع الماء، وأخرى من الغياب التام لهذه المادة الحيوية، مضيفا المصدر ذاته، بكون الساكنة كانت قد احتجت على الوضع الذي تعانيه من غياب الماء الشروب، ما جعل الشركة المفوضة بالقطاع المائي تستجيب لمطالب الساكنة، لتخفف معاناة الساكنة.

وأشار المتحدث ذاته، أن المياه عرفت تحسن من حيث الجودة في فترة قصيرة، وما هي إلا شهور قليل حتى عاد الحال إلى طبيعته، بل وازداد حدة أكثر من ذي قبل، لكون الماء ينقطع عن الساكنة إلا في دقائق معدودة في اليوم، وحينما يتم إطلاق المياه تكون ملوثة، الشيء الذي يجعل ساكنة بعض دواوير جماعة تنزولين تنتقل من مكان لأخر بغرض جلب بعض المياه حتى ولو كانت مالحة لاستعمالها في التنظيف بالرغم من افتقادها لشروط السلامة الصحية، وأوضح نفس المصدر، الماء الصالح للشرب تقوم الساكنة بشرائه من الأشخاص الذين يجلبون المياه من الأماكن الأخرى أحيانا، أما أغلب الفترات فالساكنة لا يكون أمامها حل سوى الماء المالح، الذي وصفه مصدرنا بأنه “كالكربون” في طعمه.

مبينا المصدر ذاته، أنهم يدفعون فواتير باهظة التكلفة، للشركة المفوضة بتوزيع الماء بالمنطقة، بالرغم من أنها لا توفر هذه المادة الحيوية للساكنة كما يجب، وفي بعض الأحيان تكون منعدمة.

كما بين المتحدث ذاته، أن الساكنة جسدت العديد من الوقفات الاحتجاجية، للمطالبة هذه المادة الحيوية، وكذا تحسين جودتها، وكان أخر وقفة في ال6 من غشت الجاري، والتي لم تلقى فيها الساكنة أي مجيب لتلك المطالب.

فالساكنة تطالب من السلطات المحلية، وكل الفعليات بالتدخل العاجل من أجل إيجاد حل لهذه المعاناة

.

مقالات ذات صلة

نور الدين زرزوري عن حزب الأصالة والمعاصرة يفوز في الانتخابات الجزئية، الدائرة الإنتخابية جماعة وجدة.

نور الدين زرزوري عن حزب الأصالة والمعاصرة يفوز في الانتخابات الجزئية، الدائرة الإنتخابية جماعة وجدة.

توقيف 8 مهاجرين سريين على مثن زورق مطاطي ذو محركين  .

توقيف 8 مهاجرين سريين على مثن زورق مطاطي ذو محركين  .

التدبير المفوض بالمؤسسات التعليمية استراتيجية فاشلة تهدر المال العام… المطالبة بالتعاقد المباشر لأعوان الحراسة و النظافة و الطبخ بالمؤسسات التعليمية مع الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين

التدبير المفوض بالمؤسسات التعليمية استراتيجية فاشلة تهدر المال العام… المطالبة بالتعاقد المباشر لأعوان الحراسة و النظافة و الطبخ بالمؤسسات التعليمية مع الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين