مسلموا العالم يستقبلون رمضان في ظل أزمة الفيروس . – جريدة صوت العدالةمسلموا العالم يستقبلون رمضان في ظل أزمة الفيروس . - جريدة صوت العدالة

مسلموا العالم يستقبلون رمضان في ظل أزمة الفيروس .

الأثنين 20 أبريل 2020 - 16:58

سماح عقيق/ صوت العدالة.

أيام قلائل ، وتستقبل الأمة الإسلامية عبر أنحاء المعمور الشهر الفضيل .
مفارقة عجيبة وغريبة ، تلك التي صنعتها جائحة فيروس كورونا، في هذا التوقيت الصعب ، فقد فرضت أزمة كوفيد ، التباعد في الشهر الذي يكاد فيه التواصل والتقارب ان يكون من العبادات .

فالشهر الكريم ، يعرف بالتأزر الأسري والتجمع والتدبر في أمور الدين ، والعمل الخيري ، ألا أن مايقارب 1,8 مليون مسلم ،يقبلون على رمضان خلال سنة 2020 ، في جو وظرف لم يشهدوا مثله من قبل .
فأغلاق المساجد وحظر التجول المفروض بسبب كورونا ، ومنع صلاة الجماعة حول العالم الإسلامي وفي مختلف أنحاء العالم، سيولد مستويات جديدة من القلق قبل شهر الصيام .

هذا الوباء اللعين ألقى بظلال قاتمة ،قبل أيام من التلاقي والروحنيات ، فجل الدول العربية والاسلامية أصدرت فتاوى تحدد فيها كيفية أداء الشعائر الدينية، خلال رمضان بالمنزل ، وابرزها اداء صلاة التراويح، ما سيجعل هذا الشهر يبدو مختلفا لملايين المسلمين عن باقي الشهور الرمضانية السالفة .

ففرض حظر التجوال ليلا ، الى جانب الاحترازات المشددة، سيمنع إقامة “موائد الرحمان ” في الوقت الذي كانت فيه الشوارع والأحياء لاتهدأ فيها الحركة ،مع حلول اي رمضان ،إلا أن سنة 2020 ،سيكون لها طعم مغاير في ظل تدعيات الفيروس الكارثية .

مقالات ذات صلة

سطات.. سلطات الملحقة الإدارية الثالثة والمجتمع المدني يقودون حملات تحسيسية لتشجيع التلقيح ضد فيروس كورونا

سطات.. سلطات الملحقة الإدارية الثالثة والمجتمع المدني يقودون حملات تحسيسية لتشجيع التلقيح ضد فيروس كورونا

المحامية والحقوقية مريم الادريسي تضع شكاية ضد شخص استغل حفل لجمعية مهنية قضائيةللنصب على ضحاياه بإسم الملك

المحامية والحقوقية مريم الادريسي تضع شكاية ضد شخص استغل حفل لجمعية مهنية قضائيةللنصب على ضحاياه بإسم الملك

محمد ايت وادف : المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بسيدي قاسم في ندوة صحفية حول مستجدات توظيف اطر الاكاديميات.

محمد ايت وادف : المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بسيدي قاسم في ندوة صحفية حول مستجدات توظيف اطر الاكاديميات.