الجديدة..في ظل ازمة كورونا البناء العشوائي يغزو جماعة اولادافرج امام اعين السلطات. – جريدة صوت العدالةالجديدة..في ظل ازمة كورونا البناء العشوائي يغزو جماعة اولادافرج امام اعين السلطات. - جريدة صوت العدالة

الجديدة..في ظل ازمة كورونا البناء العشوائي يغزو جماعة اولادافرج امام اعين السلطات.

Mohamed Elbachiri

الجمعة 17 أبريل 2020 - 19:32

.

 
بواسطة : خ. ع / صوت العدالة

من الواضح أن تعليمات وزير الداخلية السيد عبدالوافي لفتيت لا تساوي شيئا بجماعة اولادافرج باقليم الجديدة حول انتشار ظاهرة البناء العشوائي ،حيث  فشلت كل من السلطة المحلية والمنتخبة التي تتهرب من تحمل مسؤولياتها في مجال محاربته، في غياب المساطر وتشديد الرقابة على هذه الجماعة والتي تحولت إلى مسرح له، وفي ظل غياب الصرامة والتشديد في تطبيق مقتضيات القانون في مواجهة ظاهرة البناء غير المرخص، وكذا الالتزام الدقيق بشروط منح رخص الإصلاح ومراقبة الالتزام بمضامينها،الشيء الذي فتح الأبواب أمام سماسرة وأباطرة البناء العشوائي، بالمنطقة المذكورة التي انتشرت فيها هذه الظاهرة حتى صارت تدعو للقلق في ظل سياسة “تغماض العين” التي ينهجها بعض من يفترض فيهم السهر على مراقبة مخالفات التعمير وقانون التصفيف.


وأصابع الاتهام موجهة لعوني السلطة اللذان استغلا الموقع “قبالة المقبرة”ونهج سياسة لعبة الفأر والقط مع المسؤول الترابي وذكاءهما والثقة الممنوحة لهما من طرف المسؤولين الذين نشد على أيديهم بحرارة طيلة هذه الفترة العصيبة ويضحون بأرواحهم وأوقاتهم أمام فيروس كورونا.

واعتبرت مصادر الجريدة أن موجة تفريخ البناء العشوائي بحي الغويبة والمحرشة ، تضرب في مقتل التعليمات التي ما فتئ السيد وزير الداخلية عبدالوافي لفتيت ، يوجهها إلى مرؤوسيه من ولاة وعمال و رجال السلطة، حيث يحثهم على محاربة كل الظواهر السلبية، والابتعاد عن الشبهات التي تسيء إلى صورة الإدارة الترابية لدى المواطن.

فبالرغم العديد من مذكرات وزارة العدل والحريات و الموجهة الى رؤساء المحاكم ونواب وكلاء الملك تحت على التطبيق الصارم لقانون البناء والتعمير وبالرغم من الإجراءات الزجرية المتخذة من قبل عدد من الوزارات الى أن جماعة اولادافرج باقليم الجديدة على مستوى حي الغويبة والمحرشة لايزال تطبيق القانون خارج سياقه كما طالبت بعض هيئات المجتمع المدني بخلق لجنة نزيهة لتقف على ما حدث بهذه الأحياء نتيجة البناء العشوائي الذي أصبح قاعدة في ظل غياب تطبيق القانون الشيء الذي ساهم في تشويه عمراني بمنطقة اولاد افرج عاصمة دكالة، واضح للعيان وقد طالبت العديد من هيئات المجتمع المدني والهيئات السياسية والحقوقية وثلة من المواطنين من السيد وزير الداخلية إيفاد لجنة لتقصي الحقائق.

مقالات ذات صلة

وكالة المغرب العربي للأنباء، ضحية نجاحاتها

وكالة المغرب العربي للأنباء، ضحية نجاحاتها

ورزازات..ندوة علمية تحت عنوان” الصورة .. تقاطعات الشعري والسينمائي ”  بدار الشعر بمراكش.

ورزازات..ندوة علمية تحت عنوان” الصورة .. تقاطعات الشعري والسينمائي ” بدار الشعر بمراكش.

إعادة تمثيل جريمة قتل بحي الفلاحة قرب لافراي بمدينة الخميسات.

إعادة تمثيل جريمة قتل بحي الفلاحة قرب لافراي بمدينة الخميسات.