الرئيسية أخبار عالمية مولاي رشيد يمثل الملك في أبو ظبي وزعماء العالم يتوافدون على الإمارات

مولاي رشيد يمثل الملك في أبو ظبي وزعماء العالم يتوافدون على الإمارات

مولاي رشيد يمثل الملك في أبو ظبي
كتبه كتب في 15 مايو، 2022 - 8:24 مساءً

مثل الأمير مولاي رشيد، اليوم الأحد بأبو ظبي، الملك محمد السادس، في تقديم التعازي في وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

وقدم الأمير مولاي رشيد، خلال استقباله من قبل الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، تعازي الملك في وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

حضر الاستقبال على الخصوص الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة، والشيح طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الامن الوطني، والشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية، والشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية. كما حضره عن الجانب المغربي وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق.

وكان الأمير مولاي رشيد، قد حل في وقت سابق اليوم بالمطار الرئاسي بأبوظبي، حيث وجد في استقباله الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، رئيس المكتب التنفيذي لحكومة أبو ظبي.

كما التقى رئيس الإمارات الجديد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الأحد، الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، فيما يتوافد قادة العالم إلى أبوظبي لتقديم العزاء في وفاة سلفه الشيخ خليفه.

وقدّم ماكرون، في أول زيارة خارجية له بعد أسبوع من إعادة انتخابه، تعازيه للشيخ محمد في وفاة أخيه غير الشقيق الشيخ خليفة، الجمعة، بعد فترة مرض طويلة.

وكان ماكرون أول زعيم أجنبي يقدم تعازيه الشخصية للشيخ محمد، وسيعقبه يومي الأحد والإثنين رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، ونائبة الرئيس الأميركي كامالا هاريس، ووزير الخارجية الأميركي انتوني بلينكن، والرئيس الإسرائيلي إسحاق هيرتزوغ، ضمن أبرز قادة العالم الذين يتوجهون إلى عاصمة الدولة الخليجية الغنية بالنفط لتقديم العزاء في رئيس البلاد السابق.

وقال قصر الإليزيه، في بيان، إنّ ماكرون أعرب خلال لقائه مع الشيخ محمد عن “خالص تعازيه لأسرته والشعب” في وفاة الشيخ خليفة.

وأضاف البيان أنّ “الإمارات العربية المتحدة شريك استراتيجي لفرنسا، وهي حقيقة تؤكدها درجة تعاوننا في مجالات متنوعة مثل الدفاع والثقافة والتعليم”.

وقدم رؤساء وملوك مصر والعراق والأردن وعمان وتونس العزاء، السبت، ضمن عدد كبير من قادة دول العالم الآخرين.

تنكيس الأعلام

والأحد، من المقرر أن يصل إلى أبوظبي أمير قطر وملك البحرين ورئيسا ألمانيا وإندونيسيا من بين أكثر من 20 مسؤولا آخرين.

ومن المقرر أن يصل بلينكن وهاريس، الإثنين، في زيارة قد تساهم في ترميم العلاقات التي توترت إثر حلول الرئيس جو بايدن محل دونالد ترامب على رأس السلطة في البيت الأبيض.

أعلنت الإمارات الحداد أربعين يوما اعتبارا من الجمعة، وتنكيس الأعلام، بالإضافة إلى تعطيل العمل “في الوزارات والدوائر والمؤسسات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص 3 أيام”، حدادا على الشيخ خليفة الذي تولى الحكم في 2004.

وعلّقت السعودية الأنشطة الرياضية والترفيهية لثلاثة أيام، فيما أعلنت عدة دول فترات حداد.

مشاركة