الرئيسية أحداث المجتمع منظمة النساء الاتحاديات تحتفي باليوم الوطني للمرأة تحت شعار : جميعا من أجل إنصاف نساء الجبل

منظمة النساء الاتحاديات تحتفي باليوم الوطني للمرأة تحت شعار : جميعا من أجل إنصاف نساء الجبل

75A33D31 62EE 43D6 A6B4 8BB8D18F9686.jpeg
كتبه كتب في 10 أكتوبر، 2023 - 7:14 مساءً


 
  تخلد الحركة النسائية وعموم المدافعين عن حقوق الإنسان يوم العاشر من أكتوبر اليوم الوطني للمرأة المغربية، والذي يأتي هذه السنة بحمولة رمزية لافتة، متمثلة في مرور 20 سنة على إعلانه، بمناسبة الخطاب الملكي الذي أعلن عن الشروع في تعديل ما كان يسمى مدونة الأحوال الشخصية، ووضع لبنة مدونة الأسرة، التي كانت لحظتها تمثل ثورة مجتمعية، وإعلانا عن انحياز المؤسسة الملكية لمطالب الإنصاف والمساواة الشاملة.
   ويتزامن اليوم الوطني للمرأة هذه السنة كذلك مع تشكيل اللجنة المكلفة باعداد مشروع إعادة النظر بمدونة الأسرة، تجاوزا للاختلالات التي كشفتها سنوات من التنزيل لمقتضياتها، وانسجاما مع التحولات المجتمعية المتسارعة، وسيرا على نهج المشروع الحداثي الديموقراطي، ومقتضيات بناء أسس الدولة الاجتماعية القوية، وفي القلب منها تمتين أواصر الأسرة المغربية عبر إنصاف النساء، والانطلاق من حقوق الأطفال، وإقامة العلاقات الأسرية على أساس التوازن والكرامة لكل أطرافها.
    إن منظمة النساء الاتحاديات التي أعلنت منذ خطاب العرش 2022 انخراطها المبدئي في إنجاح هده المحطة، تثمن وهي تحيي اليوم الوطني للمرأة الآلية المعتمدة لإنجاح سيرورة هذه التعديلات، وتتمنى النجاح والتوفيق للجنة المكلفة ملكيا للإشراف العام على المشاورات والمسودة الأولية للتعديلات المرتقبة.
   وفي إطار فعاليات إحياء اليوم الوطني للمرأة، فقد ارتأت الكتابة الوطنية للنساء الاتحاديات هذه السنة الاحتفاء بنساء الجبل، عبر المرافعة من أجل تحسين أوضاعهم الاعتبارية والمالية، وإدماجهن في مسلسل التنمية المستدامة، والإنصاف الفعلي لهن بعد عقود متوالية من التهميش والإقصاء.
   ومنظمة النساء الاتحاديات واعية بأن نساء الجبل، لا يمثلن فقط عينة من الفئات الاجتماعية التي تعاني الميز والإقصاء والتهميش، بل يمثلن كذلك لبنة أساسية في المحافظة على نمط عيش ثقافي وحضاري متميز، هو واحد من علامات عديدة للخصوصية المغربية المتفردة.
   إن حماية نساء الجبل وإنصافهن، هو مساهمة في تشييد أسس العدالة الاجتماعية والمجالية، وهو في الآن نفسه واجب وطني وثقافي واجتماعي.
    لقد بينت فاجعة زلزال الحوز حجم مساهمة نساء الجبل في كل مناحي الحياة بتلك المناطق، تربية للأطفال، ومحافظة على نمط عيش بخصوصية ثقافية يجب حمايتها، وقياما بمتطلبات الاقتصاد الاجتماعي المحلي الزراعي والرعوي والحرفي، ومحافظة على موروثات فنية وحكائية وثقافية محلية.
 وتبعا لذلك، فإن منظمة النساء الاتحاديات ستخلد اليوم الوطني للمرأة المغربية عبر إحياء فعاليات ثقافية ونقاش عمومي يجمع بين تثمين مساهمة نساء الجبل في التنمية المحلية، والترافع من أجل إنصافهن والإنصات لمطالبهن.
  وعليه فإن الكتابة الوطنية لمنظمة النساء الاتحاديات تدعو كافة فروعها المحلية والجهوية إلى تخليد هذا اليوم الوطني، تحت شعار: جميعا من أجل إنصاف الجبل، اعترافا بما يقدمنهن وتضامنا مع ضحايا فاجعة الزلزال.

مشاركة