الرئيسية أحداث المجتمع شركة “سيتي باص” تتنصل من التزاماتها اتجاه ساكنة فاس وترمي بالمسؤولية في ملعب العمدة البقالي

شركة “سيتي باص” تتنصل من التزاماتها اتجاه ساكنة فاس وترمي بالمسؤولية في ملعب العمدة البقالي

كتبه كتب في 22 أكتوبر، 2022 - 3:44 مساءً

يبدو أن أيام شركة “سيتي باص” أصبحت معدودة بمدينة فاس، وهو ما يبرر الهجوم الكبير لمسؤوليها على مجلس جماعة فاس والعمدة عبد السلام البقالي، في الساعات القليلة الماضية، بعدم تسرب خبر اتفاق مكونات المجلس على التوجه لفك الارتباط مع الشركة التي تدبر مرفق النقل العمومي بالمدينة منذ سنوات ، دون أن تستطيع الوفاء بالتزاماتها اتجاه المجلس والمرتفقين .
واختارت الشركة المفوض لها تدبير مرفق النقل الحضري، اللجوء للهجوم على العمدة البقالي ومجلسه، مباشرة بعد تسريب أخبار تفيد بتوجه المجلس لفك الارتباط بها، وذلك عبر خرجات منظمة لمسؤوليها على مجموعة من المنابر الإعلامية .

واتهم مسؤولو الشركة مجلس جماعة فاس والعمدة البقالي بالتنصل من التزاماته، وهو ما اعتبرته عدة مصادر أنه تهرب من المسؤولية ومحاولة ممارسة ما يشبه البروباغندا من أجل تزييف الحقائق، مؤكدة أن من يتحمل المسؤولية فيما آلت إليه الأوضاع في ملف النقل الحضري بالحاضرة الإدريسية هي الشركة التي تجتم على أنفاس الفاسيين منذ سنوات وظلت ترفض التطوير من أدائها وتفعيل استثمارات جديدة.
وأضافت ذات المصادر أن الشركة أصبحت تفكر فيما ستجنيه من أرباح فقط، دون أن تفكر في تجويد خدماتها وتنفيذ التزاماتها اتجاه الساكنة، مشددة على أن اتهام مسؤولي الشركة لمجلس جماعة فاس برفض الملحق التعديلي الذي تم الاتفاق عليه برعاية وزارة الداخلية ، هو هروب للأمام من طرف الشركة.
وتابعت ذات المصادر أن المجلس والعمدة تساهلوا كثيرا مع الشركة ومنحوها الوقت الكافي لتعبر عن حسن نيتها وتشرع في تفعيل الاستثمارات التي التزمت بها ، وتقوم بتحسين أسطولها على مستوى عدد الحافلات وجودتها.

مشاركة