الرئيسية أحداث المجتمع سيدي بنور : عدم التحاق أستاذ الأمازيغية بمدرسة الطبري يثير استياء في صفوف الآباء والأطر التربوية

سيدي بنور : عدم التحاق أستاذ الأمازيغية بمدرسة الطبري يثير استياء في صفوف الآباء والأطر التربوية

كتبه كتب في 28 سبتمبر، 2022 - 12:15 صباحًا

نورالدين عمار : صوت العدالة

عبر مجموعة من آباء وأمهات تلميذات وتلاميذ مدرسة الطبري الابتدائية عن استغرابهم من عدم التحاق مدرس اللغة الأمازيغية الى حدود كتابة هذه الأسطر ، حيث منذ توقيعه لمحضر الدخول لم يلتحق كباقي زميلاته وزملائه بالعمل للشروع في تقديم دروس اللغة الأمازيغية وانجاز حصص التقويم التشخيصي ودعم المتعلمين في تعلمات هذه اللغة التي توليها وزارة التربية الوطنية أهمية بالغة باعتبارها لغة وطنية نص عنها دستور المملكة 2011 .
وفي اتصال طاقم « صوت العدالة» ببعض الآباء وبعض الأطر التربوية العاملة بذات المؤسسة ، جميعهم صرحوا بأن الأستاذ المعني لم يباشر عمله الى حدود الساعة ، متسائلين عن التدابير والاجراءات التي قامت بها الإدارة في حق هذا الأستاذ الذي أصر عن عدم الالتحاق للقيام بعمله .
وقد وضح بعض المهتمين بالشأن التربوي بالاقليم بأن كل أستاذات وأساتذة اللغة الأمازيغية التحقوا بأقسامهم بمختلف المؤسسات التعليمية باستثناء مدرسة الطبري التي لازال تلاميذها ينتظرون تدخل فوري للمديرية الاقليمية للتعليم للبحث في أسباب عدم التحاق هذا الأستاذ .
ومن جهة أخرى ، وضحت أطر تربوية أن الأستاذ المعني سبب في تأخر انجاز جداول الحصص وعطل السير العادي للمؤسسة ، على اعتبار أن برمجة اللغة الأمازيغية تتم عن طريق التنسيق مع أساتذة المستويات الأخرى لاسيما الأول والثاني . وأفادت المصادر ذاتها أنها حاولت الاتصال بالأستاذ المعني ورفض الالتحاق من أجل الاتفاق على برمحة حصص الأمازيغية ضمن جداول حصص أساتذة اللغة العربية والفرنسية للمستويين الأول والثاني.
وهذا ما جعل الأطر التربوية تعيش نوعا من الاستياء وحملت مدير المؤسسة كامل المسؤولية فيما يحدث داخل أسوار مدرسة الطبري جراء عدم التحاق أستاذ الامازيغية الذي عرقل السير العادي لدروس أقسام الاول والثاني .
فهل يعلم المدير الاقليمي لسيدي بنور بهذه الفوضى التي سببها استاذ الامازيغية بعدم التحاقه ؟
وماهي الاجراءات والتدابير التي اتخذتها ادارة المؤسسة في حق هذا الأستاذ ؟

مشاركة