الرئيسية أحداث المجتمع رغم قرار الداخلية برلمانية بفاس تستغل سيارة الدولة لأغراضها الشخصية

رغم قرار الداخلية برلمانية بفاس تستغل سيارة الدولة لأغراضها الشخصية

كتبه كتب في 11 أبريل، 2022 - 9:49 مساءً

صوت العدالة-إيمان الفناسي

جدل واسع ذلك الذي عاشته مدينة فاس اليوم بعد إنتشار صورة لسيارة تابعة لمجلس جهة فاس مكناس وهي مركونة في سوق بحي واد فاس

وحسب رواد منصات التواصل فإن السيارة المركونة في السوق كانت تستعملها برلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة للتسوق واقتناء لوازم البيت .

ورغم أن عدة مذكرات صدرت بشأن استغلال سيارات الدولة، و التي تنص في مجملها على الحكامة الجيدة وترشيد النفقات، وبالرغم من إلحاح وزير الداخلية الذي ما فتئ يوصي رؤساء الجماعات إلى عدم العبث والتباهي بممتلكات وأجهزة الدولة و الالتزام باستغلالها للمصلحة العامة إلا أن هناك الكثير من المنتخبين والبرلمانيات بفاس يشاهدون يقودون سيارات المجالس المنتخبة خاج أوقات العمل وفي أماكن مختلفة في خرق سافر للقانون

إذا كانت الدولة تريد أن تضع حدا لإستغلال المال العام عليها بالمراقبة شديدة لكل هذه الأمور ووضع حد لكل من يستغل لتر واحد من وقود الدولة على حسب أهوائه.

لأنه إذا تكلمنا فقط عن إستغلال وقود الدولة سنجد أن الدولة كل سنة تدفع الملايين من أجل وقود يستعمل فقط للصالح شخصي وليس العام.
وطالبت فعليات المجتمع المدني وصحافيين عبر الفضاء الأزرق بفاس بتدخل رئيس الجهة عبد الواحد الأنصاري وكذلك والي جهة فاس مكناس السيد سعيد زنيبر.

من أجل محاربة هذه الظاهرة ويجيب ان تفكر الدولة في خلق جهة مراقبة وتتبع مسار هذه السيارات وتسهر على حمايتها
من كل ما يضر بها ويخرجها عن نطاق صلاحياتها ومجالات إستعمالها.

مع تأكيد على تحرير محاضر وتسجيل مخالفات لكل من ضبظ وهو يستعمل سيارت الدولة للأغراض شخصية وإحالة المخالف فورا على أنظار الإدارة التابع لها ليكون عبرة لغيره.

فكل هؤلاء ما هم الا خدما للمواطن وللشعب ولدولة وللمجتمع ويجب عليهم تطيبق القانون وليس العكس .

مشاركة