الرئيسية أحداث المجتمع دواجن 2022”: الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب تُوقع اتفاقيات شراكة مع ثلاث فيدراليات بيمهنية إفريقية

دواجن 2022”: الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب تُوقع اتفاقيات شراكة مع ثلاث فيدراليات بيمهنية إفريقية

كتبه كتب في 27 أكتوبر، 2022 - 11:50 صباحًا

صوت العدالة- مجتمع

اوقعت الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب (FISA)، اليوم الأربعاء بالدار البيضاء، على ثلاث اتفاقيات شراكة مع الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالغابون (IAG) والفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالنيجر (IAN) والفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالسودان، وذلك على هامش النسخة الثالثة والعشرين لمعرض قطاع الدواجن “دواجن 2022”.

وتحدد هذه الاتفاقيات، التي جرى التوقيع عليها أثناء حفل ترأسه وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات السيد محمد صديقي، شروط التعاون بين فيدرالية (FISA) وهذه الفيدراليات البيمهنية في مجال التكوين والتشاور لتطوير سلسلة الدواجن في هذه البلدان بشكل خاص، وفي إفريقيا بشكل عام.

كما ترأس الوزير حفل تسليم الشهادات للمستفيدين من الدورات التدريبية في مجال تربية الدواجن والذبح التي أجريت بمركز التكوين والبحث التطبيقي (Avipole) للدار البيضاء.

ويتعلق الأمر بما مجموعه 12 مستفيدا من غانا، و10 مستفيدين من الكوت ديفوار ومجموعة من المربين أعضاء تعاونية “الكسيبة” ببني ملال.

وبفضل الجهود المبذولة من طرف الدولة والمهنيين، يحقق قطاع الدواجن رقم معاملات بحوالي 32,4 مليار درهم، ويمكن من توفير حوالي 465 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

يغطي القطاع 100 في المائة من احتياجات بيض الاستهلاك ولحوم الدواجن، وهو ما يمثل 55 في المائة من الاستهلاك الإجمالي من مجموع اللحوم.

في ما يتعلق بإنتاج اللحوم البيضاء، فقد بلغ 690 ألف طن سنة 2021 وما مجموعه 6,3 مليار بيضة للاستهلاك.

يقدر الاستهلاك السنوي بحوالي 19,3 كيلوغرام للفرد في سنة، وما مجموعه 176 بيضة يستهلكها الفرد في السنة.

تنظم هذه النسخة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، من قبل الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب (FISA)، وذلك بعد سنتين من الغياب نظرا لتعليق التظاهرات للأسباب الصحية المتعلقة بوباء “كوفيد-19″، وتعقد هذه الدورة إلى غاية 27 أكتوبر 2022 تحت شعار “قطاع الدواجن: تحديات تحديث التوزيع”.

يعد معرض “دواجن” فرصة للتواصل بين المهنيين والمتدخلين في قطاع الدواجن (المهنيين والموردين والشركاء المغاربة والأجانب في قطاع الدواجن وغيرهم)، على الصعيدين الوطني والقاري، وهو بمثابة فضاء لتبادل المعلومات والخبرات ونقل التكنولوجيات الجديدة.

من المتوقع أن تستقطب هذه النسخة أزيد من 14 ألف زائر وطني ودولي، علاوة على مشاركة 400 عارض وعلامة تجارية تمثل 25 دولة، بالإضافة إلى العديد من المهنيين القادمين من عدد من البلدان الإفريقية.

مشاركة