الرئيسية تعزية تعزية في وفاة المشمولة بواسع رحمته والدة زميلنا مصطفى اموران .

تعزية في وفاة المشمولة بواسع رحمته والدة زميلنا مصطفى اموران .

كتبه كتب في 12 أكتوبر، 2020 - 12:08 صباحًا

بقلم : محمد البشيري
صوت العدالة

لقد بلغ إلى علما نبأ وفاة والدتكم رحمها الله ، وأقول: أحسن الله عزاءكم وجبر مصيبتكم ، وغفر للفقيدة وتغمدها برحمته و رضوانه وأصلح ذريتها جميعاً . والموت مكتوب على الجميع و هو طريق مسلوك و منهل مورود ، وقد مات الرسل وهم أشرف الخلق عليهم الصلاة والسلام ، فلن يسلم أحد من الموت و لقوله تعالى : “كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار و أدخل الجنة فقد فاز و ما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور ” . و المشروع للمسلمين عند نزول المصائب هو الصبر و التحمل و الاحتساب ، وكما قوله تعالى : ” إنا لله وإنا إليه راجعون : وقد وعد الله الصابرين بحسن الجزاء وعظيمه ، بقوله تعالى : ” أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون ”
و بهذه المناسبة الأليمة يتقدم محمد البشيري باسمه و نيابة عن عائلة البشيري كل واحد باسمه الخاص و كذا طاقم الجريدة باحر التعازي و المواساة القلبية إلى كل افراد عائلة السي مصطفى اموران و الى كل عائلته و جميع ابنائه حفظهم الله و اطال في عمرهم .
ونسال الله أن يجبر مصيبتكم جميعاً ، و أن يخلف لكم خيرا ، ويعوضكم الصلاح والعافية و رحم الله الفقيد و اسكنه فسيح الجنان و كل نفس ذائقة الموت و انا لله وانا اليه راجعون.
و حتى لا تفوتني الفرصة بان اتقدم بخالص العزاء و المواساة القلبية الى كل العاملين بالمحطة الطرقية بزاكورة و كافة زملاء السي المصطفى اموران.

مشاركة